X
عاصم الطخيس

فيلم (The Nice Guys) وكتابة الكوميديا بذكاء

الأربعاء - 14 أبريل 2021

Wed - 14 Apr 2021

كتابة الكوميديا ليست بالأمر السهل، فلها تركيبة وطريقة مختلفة عن كتابة سيناريو فيلم أكشن، رعب أو فانتازيا. بل تعتبر كتابة الكوميديا من الأنواع الصعبة لتعلم وتعليم كتابتها.

مما لا شك فيه، نتكلم عن الكوميديا الهادفة والذكية التي تحتوي على قصة فعلية وشخصيات متقنة يتبعها المشاهد لمعرفة أحداث الفيلم. اتسمت السينما الأمريكية بكميات كبيرة من أفلام الكوميديا على مر العقود إلا أن الأفلام التي تبقى عالقة في ذهن المشاهدين قليلة، والسبب يعود كون تلك الأفلام لا تتمتع بقصة جذابة يتبعها المشاهد، بل مشاهد متفرقة، تم كتابتها من أجل بناء النكتة فقط.







الكوميديا تختلف من بلد إلى آخر، فالكوميديا الأمريكية تعتمد على مراجع لشخصيات أمريكية معروفة لديهم ومن ثقافتهم، ولكن قد لا تكون معروفة للعالم الآخر، كما أنها تركز كثيرا على كون الرجال وسماء والفتيات جميلات.

أما الكوميديا البريطانية، فهي عكس الأمريكية، فهي تعتمد على الواقعية أكثر، والكوميديا مبنية على الموقف والحوار في المشهد، ومن أهم الأمثلة مسلسل مستر بين (Mr. Bean) الذي استمر في إضحاك العالم أجمع لأكثر من ثلاثين عاما دون أن ينطق بكلمة واحدة، ويعود سبب نجاحه كونه يتعامل مع مواقف يمكن الانتماء لها في أي بلد في العالم كمسألة الجار المزعج، البخل، التقديم على وظيفة، وكل ما يمس المشاهد بشكل أو بآخر. كذلك مسلسل (The Office) النسخة البريطانية الأصلية من تأليف وكتابة وتمثيل وإخراج ريكي جرفيز (Ricky Gervais)، وبالرغم من كون هذا العمل يعتبر لريكي أول عمل احترافي حقيقي إلا أن قناة البي بي سي (BBC) استثمرت وجازفت في دعم المسلسل الذي استمر لموسمين لولا توقف ريكي عن القيام بعمل موسم ثالث، لكنه قام ببيع الحقوق على شبكة أمريكية مع وجوده كمنتج ومؤلف؛ ليستمر المسلسل بنسخته الأمريكية لثمانية مواسم.

عندما نتحدث عن فيلم (The Nice Guys) والذي يصنف من النوع الآكشن، الجريمة والكوميديا وأنتج سنة 2016 ميلادي، من تأليف وسيناريو كل من أنتوني باجاروزي (Anthony Bagarozzi) و شين بلاك (Shane Black) ومن بطولة كل من راسل كرو (Russell Crowe)، راين غوسلينغ (Ryan Gosling) وأنجوري رايس (Angourie Rice) ومن إخراج شين بلاك.

تدور أحداث الفيلم في فترة السبعينات من القرن الماضي في ولاية لوس أنجلوس عندما يتم الجمع بين شخصيتين يقومان بعمل محقق خاص للبحث عن فتاة مفقودة، والموت الغامض لنجمة إباحية. ما يميز هذا الفيلم الكوميدي عن غيره أنه دمج الأكشن مع الجريمة، وأضاف عنصر الكوميديا فوقها مع احتواء الفيلم على شخصيات قابلة للتصديق وعميقة، ولها خط درامي واضح ووجود قصة يتتبعها المشاهد وتتكشف أمامه كما تتكشف أمام أبطال الفيلم. كان أداء راسل كرو وراين مميزا والتوافق بينهما كان رائعا، وتعرفنا على جانب لم نعهده عند كلا الممثلين وهو قدرتهما على أخذ أدوار كوميدية ذكية غير مبتذلة تجعلهما أكثر إبداعا. حتى الشخصيات المساعدة كان لها أثر كبير على الشخصيات الرئيسة، وكيف لها بتغيير قرارها بشكل عقلاني وليس إجبارا من القصة. مثل هذه الأفلام نتمنى أن تكون هي الكوميديا القادمة، وعشاق الفيلم ما يزالون يحلمون بجزء ثان يجمع الثنائي كرو وغوسلينغ؛ للاستمتاع برؤيتهما معا في حل قضية شائكة أخرى.

AsimAltokhais@