قرى العيلة جنوب الطائف تحتضن شجرة دم الأخوين النادرة

الأربعاء - 24 يونيو 2020

Wed - 24 Jun 2020








شجرة دم الأخوين                               (مكة)
شجرة دم الأخوين   (مكة)
حدد مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة الطائف نوعا نادرا من الأشجار التي تعرف باسم شجر الخزم أو الأخوين أو دم الأخوين التي لها قيمة جمالية وطبية وتاريخ موغل في القدم، ومهددة بالانقراض، وتنبت في سلسلة جبال السروات.

ولأهمية هذا النوع من الأشجار وندرتها حرص المسؤولون في مكتب الوزارة بالطائف على تحديد موقعها والتعريف بها والمحافظة عليها، حيث تقع بقرى العيلة جنوب الطائف.

وسيعمل الخبراء والمتخصصون بالوزارة على إكثارها في مشاتل الوزارة بالطائف. وقد وضعت لوحة تعريفية في موقع وجود هذه الأشجار النادرة من خلال التعريف بأهميتها والدعوة إلى المحافظة عليها، كما نفذت زيارات لبعض المزارع النموذجية بالمنطقة التي تهتم بزراعة الرمان. واستمع الجميع لطلبات أهل المنطقة لتذليل الصعوبات لهم.

وحث مدير المكتب، المهندس هاني القاضي، المزارعين وأهل المنطقة الموجودين بالمحافظة على هذه الأشجار النادرة والسعي إلى إكثارها، مبينا أن المكتب مستعد للوقوف معهم لتذليل الصعوبات وزيادة الرقعة الزراعية بالمنطقة، والاستفادة من الدعم المقدم للمزارعين ومربي المواشي من الوزارة، ومنه برنامج «ريف» الذي يهدف إلى تحسين القطاع الزراعي الريفي، ورفع مستوى معيشة صغار المزارعين، وزيادة الكفاءة والإنتاجية، وتحسين نمط الحياة، حيث تستقبل البوابة طلبات المستفيدين من القطاعات المختلفة التي يستهدفها البرنامج، من متخصصي تربية النحل، ومنتجي البن العربي، والورد، والمحاصيل البعلية والفاكهة المستهدفة بالدعم.

أضف تعليقاً

Add Comment