X

خادم الحرمين: وسطية الإسلام أعطته قبولا لدى البشرية

تدشين اجتماع "روسيا والعالم الإسلامي" بمشاركة مسؤولين وعلماء ومفكرين
تدشين اجتماع "روسيا والعالم الإسلامي" بمشاركة مسؤولين وعلماء ومفكرين

الأربعاء - 24 نوفمبر 2021

Wed - 24 Nov 2021

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أن الدين الإسلامي يتسم بالتسامح والوسطية، وهذا ما أعطاه قبولا لدى البشرية بمختلف أجناسها وأعراقها، وأن للمملكة دورا مشرفا في تبني مبادئ الاعتدال والتعايش المشترك، حيث سعت جاهدة لدعم الجهود الإقليمية والدولية في هذا المجال، وقدمت عددا من المبادرات في هذا الشأن.

وقال في كلمة ألقاها نيابة عنه مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، خالد الفيصل، خلال افتتاحه بجدة أمس اجتماع مجموعة الرؤية الاستراتيجية «روسيا والعالم الإسلامي»: إن العلاقات السعودية الروسية وطيدة وتاريخية، فقد تجاوزت عامها الخامس والتسعين، وشهدت قفزات نوعية في السنوات الأخيرة، وتوجت بزيارات عالية المستوى بين البلدين، أسفرت عن التوقيع على العديد من الاتفاقيات المشتركة في جميع المجالات الاقتصادية والثقافية والدفاعية، ومهدت الطريق لتطوير هذه العلاقات وترسيخ مستوى الثقة بين بلدينا.







لقراءة المزيد

كلمات من المؤتمر

تقارب

«تولي روسيا أهمية كبيرة لتطوير العلاقات الودية مع الدول الإسلامية، سواء على الصعيد الثنائي أو الحوار مع منظمة التعاون الإسلامي».

فلاديمير بوتين - رئيس روسيا الاتحادية

تعايش

«مواقفنا متقاربة للغاية؛ حيث يدعو جميعنا لبناء عالم ديمقراطي عادل قائم على سيادة القانون والتعايش السلمي بين الدول، بعيدا عن أية إملاءات تستند إلى القوة وكافة أشكال التمييز».

رستم مينيخانوف - رئيس جمهورية تتارستان

بناء الجسور

«الرعاية السامية لأعمال هذا الاجتماع تأتي تأكيدا على أهمية العلاقات الاستراتيجية التي تجمع ما بين روسيا الاتحادية والعالم الإسلامي، وأهمية تعزيزها، ولا سيما أن شعار الاجتماع هو الحوار وآفاق التعاون».

نايف الحجرف - الأمين العام لمجلس التعاون