X

لاعبو بيرسبوليس يحتجون على الانتظار بالعودة لمنازلهم

المدرب يصف طريقة احتجاجهم على تأخر رحلة الرياض باللامبالاة
المدرب يصف طريقة احتجاجهم على تأخر رحلة الرياض باللامبالاة

الأربعاء - 13 أكتوبر 2021

Wed - 13 Oct 2021

أغضب لاعبو فريق بيرسبوليس الإيراني مدربهم يحيى غلمحمدي بعدم الاستماع إليه ورفضهم المكوث في مطار طهران لانتظار الرحلة التي كان من المقرر أن تقلهم أمس من طهران إلى العاصمة السعودية الرياض استعدادا لمواجهة فريق الهلال السبت المقبل على ملعب الأمير فيصل بن فهد ضمن الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا.

وقرر اللاعبون العودة إلى منازلهم بعد أن حضروا إلى مطار طهران نتيجة تأخر إقلاع الرحلة التي كان من المقرر أن تغادر طهران عصرا، مدة 5 ساعات.







ورغم محاولات الأجهزة الفنية والإدارية إقناع اللاعبين بالانتظار إلا أنهم غادروا إلى منازلهم رافضين المكوث فترة انتظار أخرى بالمطار، خاصة وأنه تنتظرهم بالرياض فترة حجر صحي تشهد التأكد من خلو كامل أفراد البعثة من الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19).

وبرر مدرب بيرسبوليس أسباب تأخر إقلاع البعثة إلى سوء التنسيق، وقال إن اللاعبين عادوا إلى منازلهم دون مبالاة.

وأضاف «اللاعبون عاشوا توترا وقلقا كبيرين قبل مواجهة الهلال، ولكن هذا لا يعني التسليم والاستسلام».

وكانت إدارة النادي الإيراني سددت الرواتب المتأخرة للاعبين قبل مواجهة الهلال تحفيزا لهم على الفوز وبلوغ الدور نصف النهائي، خاصة وأن النادي يرى أن تخطي الهلال في الدور ربع النهائي والتأهل إلى نصف النهائي يعني الاقتراب من تحقيق اللقب بنسبة 95%.

وكان بيرسبوليس أعلن غياب المهاجم مهدي خاني وزميله لاعب خط الوسط رضا دهقاني عن مواجهة السبت بداعي الإصابة وسط شكوك حول مشاركة عيسى آل كثير الذي أصيب هو الآخر في كاحل القدم.

وفي جانب الهلال، باتت مشاركة لاعب خط وسطه البرازيلي ماثيوس بيريرا مؤكدة إلى جانب التأكد من اكتمال شفاء لاعب الوسط المهاجم سالم الدوسري وإمكانية مشاركته أيضا، فيما لم تتضح بصورة نهائية مشاركة محمد البريك رغم انخراطه في التدريبات.

ولا يزال الجهاز الطبي ينتظر تقرير طبيب المنتخب الأول عن حالة اللاعب ياسر الشهراني بعد أن غاب عن مواجهة المنتخب السعودي أمس الأول أمام نظيره الصيني على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة في إطار الجولة الرابعة لمباريات المجموعة الثانية بالتصفيات النهائية المؤهلة إلى كأس العالم 2022.