X

الإفراط في تناول الطعام لا يزيد الوزن

الثلاثاء - 14 سبتمبر 2021

Tue - 14 Sep 2021

نشرت جامعة أوكسفورد بحثا يوضح أن الإفراط في تناول الطعام لا يسبب دائما زيادة في الوزن.

ويرجع السبب في «وباء البدانة» الأمريكي إلى الكربوهيدرات المعالجة، ما يدفع الهرمونات إلى التسبب في فوضى أيضية على نطاق واسع.







ووفقا للعلماء والمسعفين بقيادة دافيد لودفيج، «ليست الشراهة هي المشكلة الحقيقية».

ولكن السبب الحقيقي هو «أنماط الغذاء الحديثة التي تتسم بالاستهلاك المفرط للأغذية التي تسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم، وخاصة الكربوهيدرات المعالجة سريعة الهضم».

وتشمل الأغذية والمشروبات التي تسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم المشروبات المحلاة والبطاطس المقلية، والمكرونة البيضاء والأرز الأبيض، والبطاطس المخبوزة ورقائق حبوب الإفطار، وأن هذه الأغذية تسبب استجابة هرمونية، تغير الاستقلاب في الأساس وتسبب نقص الدهون واكتساب الوزن والبدانة».

وأضاف الفريق البحثي «من أجل فهم وباء البدانة، يجب النظر، ليس فقط إلى كمية الطعام التي نتناولها، ولكن أيضا كيف يؤثر الطعام الذي نأكله على الهرمونات وعملية الأيض لدينا.