X

الإرهاب الأعمى يضرب بغداد مرتين

السعودية ودول العالم تدين مقتل 32 وإصابة 110 في تفجيري العاصمة العراقية
السعودية ودول العالم تدين مقتل 32 وإصابة 110 في تفجيري العاصمة العراقية

الخميس - 21 يناير 2021

Thu - 21 Jan 2021

فيما أعلنت وزارة الصحة العراقية أمس مقتل 32 مدنيا وإصابة 110 آخرين جراء تفجير انتحاري مزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد، أعربت السعودية وعدد من دول العالم إدانتها للحادثين الإرهابيين.

وعقد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي القائد العام للقوات المسلحة، اجتماعا أمنيا طارئا بحضور قادة الأجهزة الأمنية والاستخباراتية لبحث تداعيات التفجيرين، فيما حذر رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي من مخاطر تجدد الانفجارات التي تطال المدنيين في البلاد.







وقال الحلبوسي، في تغريدة على حسابه بموقع (تويتر) «إن ما جرى في بغداد يؤشر إلى حالة خطرة إذ يحاول الإرهاب الأعمى زعزعة الاستقرار واستهداف الأمن المجتمعي».

ودعا إلى دعم المؤسسة الأمنية واتخاذ السبل الاستباقية لحماية أمن المواطن.

وتقدمت السعودية دول العالم التي عبرت عن استنكارها الشديد للتفجير الانتحاري المزدوج بساحة الطيران وسط العاصمة العراقية بغداد، وجددت وزارة الخارجية في التأكيد على رفض المملكة القاطع للإرهاب بكافة صوره وأشكاله، ومهما كانت دوافعه ومبرراته، مشددة على وقوف المملكة وتضامنها مع جمهورية العراق الشقيقة ضد ما يهدد أمنها واستقرارها.

كما عبرت الوزارة عن العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولجمهورية العراق حكومة وشعبا، مع التمنيات للمصابين بسرعة الشفاء.

وأدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، بأشد العبارات التفجيرين الانتحاريين، وأكد أن الحادث يأتي في توقيت مهم لاشك أنه يستهدف النيل من هيبة الدولة العراقية وتقويض الجهود الدؤوبة التي تقوم بها الحكومة العراقية لاستعادة عافية البلاد الأمنية وتلاحمها الوطني وترسيخ سيادتها وتحقيق الإصلاح الاقتصادي المأمول.

وأكد دعم الجامعة العربية المستمر للحكومة العراقية في كافة الإجراءات التي تتخذها لتعزيز الأمن والاستقرار وتضامنها معه في كل ما من شأنه أن يسهم في تجاوز التحديات الراهنة، بما في ذلك القضاء على البؤر الإرهابية التي تهدد أمن العراق والمنطقة كافة.

وعبرت مصر عن مساندتها للعراق في مواجهة الإرهاب، فيما أدانت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي) بشدة التفجيرين الانتحاريين المزدوجين، وقالت البعثة في بيان «ندين بشدة الهجمات الانتحارية التي استهدفت المدنيين في بغداد أمس، مما تسبب في وقوع العشرات من الضحايا».

وأكدت أن هذه التفجيرات التي وصفتها بالدنيئة لن توقف مسيرة العراق نحو الاستقرار والازدهار، معربة عن تعازيها لأسر الضحايا الذين سقطوا.