X

حكومة روحاني تكذب.. البطالة تجاوزت 24%

الاحد - 22 نوفمبر 2020

Sun - 22 Nov 2020








حسن روحاني
حسن روحاني
وصف مركز البحوث التابع للبرلمان الإيراني البيانات الصادرة عن حكومة حسن روحاني بخصوص بمعدلات البطالة بأنها (كاذبة)، وأكد أن المعدل الحقيقي تجاوز أكثر من 24%.

وأكد أن معدل البطالة الذي أعلنته الحكومة عند 9.8% غير حقيقي، و»مؤشر مضلل تماما» لتحليل آثار تفشي فيروس كورونا على سوق العمل، وأن معدل البطالة الحقيقي هو 24%، وهو 2.5 ضعف الرقم الذي أعلنته الحكومة، وفقا لموقع (إرم نيوز) الإماراتي.

ولفت إلى أن مركز الإحصاء الإيراني كشف في يوليو الماضي أنه على الرغم من حقيقة أنه منذ ربيع 2019 حتى الفترة نفسها من العام الحالي، فقد نحو 1.5 مليون شخص عمله في البلاد، لكن معدل البطالة انخفض بنسبة 1.1% ووصلت إلى 9.8%، وأشار إلى أن عددا كبيرا من الباحثين عن عمل توقفوا عن البحث عن عمل، لأنهم فشلوا في العثور على عمل، خاصة مع تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

ويُظهر تقييم صندوق النقد الدولي أن معدل البطالة في إيران كان 13.6% العام الماضي، وتجاوز 16.3% العام الحالي، ووفقا لمركز الأبحاث البرلماني، يعمل معظم الموظفين في إيران كعاملين لحسابهم الخاص، وأدى انتشار فيروس كورونا في سوق العمل إلى زيادة عدد السكان غير النشطين في البلاد.

وأظهر مركز الإحصاء الإيراني في سبتمبر الماضي، أن السكان العاملين من سن (15 عاما) فما فوق في الصيف الماضي بلغ 2 مليون و3 آلاف شخص، وهو ما انخفض بنحو مليون و210 آلاف شخص مقارنة بالموسم نفسه من العام الماضي.

وادعى الرئيس الإيراني روحاني عند توليه منصبه عام 2013 أنه سيحارب البطالة، ووعد بملايين الوظائف في أول 100 يوم له في منصبه، ولم تتمكن حكومته من خفض معدل البطالة في إيران، ويعتقد عدد من الاقتصاديين أن الحكومة أعلنت أن معدلات البطالة أقل بكثير من الأرقام الفعلية.

كما أن الزيادة السنوية في عدد سكان إيران والعدد الكبير من الخريجين الجدد الباحثين عن عمل يجعل من الصعب على الحكومة السيطرة على البطالة.

ويرى بعض الخبراء في إيران أن السبب وراء فشل الحكومة في الحد من البطالة هو الافتقار إلى التخطيط.

أضف تعليقاً

Add Comment