X

ضمك ثالث ترتيب قاهري كورونا والتعاون الأخير

الثلاثاء - 15 سبتمبر 2020

Tue - 15 Sep 2020

أظهرت الجولات الثماني الأخيرة من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين التي لعبت بداية من 4 أغسطس الماضي بعد توقف قسري اقترب من 5 أشهر بسبب جائحة كورونا، نجاح بعض الفرق في اغتنام فرصة التوقف ومراجعة الحسابات، وكذلك في محافظة اللاعبين وأجهزتهم الفنية على نسبة عالية من اللياقة البدنية من خلال أداء تدريبات انفرادية بمتابعة من النادي.

وكما توج الهلال باللقب، حصل أيضا على لقب الفريق الأكثر جاهزية بعد استئناف الدوري وسط احترازات وإجراءات صحية للحد من تفشي فيروس كورونا، حيث حقق 7 انتصارات من أصل ثماني مباريات، تلاه النصر الذي حل وصيفا في الترتيب العام، وثانيا أيضا في ترتيب الفرق بعد العودة من خلال فوزه في 6 مباريات، أما المفاجأة الكبرى، فسجلها فريق ضمك، حيث حقق 5 انتصارات وتعادل مرتين وخسر مرة واحدة، كواحد من أفضل الفرق نجاحا بعد استئناف البطولة، الأمر الذي مكنه من تثبيت أقدامه بين فرق دوري المحترفين بعد أن لاحقه شبح الهبوط كثيرا.

كما لفت الفتح الأنظار بتحقيقه 4 انتصارات وتعادل مرتين، ليتمكن هو الآخر من البقاء.

أما أكثر المتضررين، فكان فريق التعاون الذي كان قاب قوسين أو أدنى من الهبوط، حيث سجل فوزا وحيدا وخسر 7 مباريات، أي أنه حصد 3 نقاط فقط من أصل 24 نقطة طرحت أمامه، ليتذيل ترتيب الفرق بعد العودة، إلا أن أكثر المتضررين بصفة عامة هم الفيحاء والحزم والعدالة لعدم نجاحهم في مراجعة الحسابات التي تبقيهم حيث هبط ثلاثتهم إلى دوري الدرجة الأولى.

أضف تعليقاً

Add Comment