أمريكا تلوح بالرد السريع لإعادة العقوبات على إيران

السبت - 15 أغسطس 2020

Sat - 15 Aug 2020

ألمحت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة إلى أن الولايات المتحدة تخطط لتفعيل آلية في الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015، والتي تنص على إعادة جميع عقوبات الأمم المتحدة على طهران.

وقالت كيلي كرافت بعد رفض مجلس الأمن الدولي تمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران إلى أجل غير مسمى «في الأيام المقبلة، ستنفذ الولايات المتحدة تعهدها بعدم التوقف عند أي شيء من أجل تمديد حظر الأسلحة».

وهددت واشنطن أنه في حالة رفض محاولتها، فإنها ستقوم بتفعيل آلية «الرد السريع» في الاتفاق النووي لإعادة جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رفض محاولة أمريكية لتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران إلى أجل غير مسمى، واصفا الرفض بأنه «لا يغتفر».

وفي بيان صدر قبل وقت قصير من إعلان مجلس الأمن نتيجة التصويت، قال بومبيو إن المجلس «مهد الطريق أمام الدولة الرائدة في رعاية الإرهاب في العالم لشراء وبيع أسلحة تقليدية دون قيود محددة من الأمم المتحدة للمرة الأولى منذ أكثر من عقد».

وكانت النتيجة متوقعة على نطاق واسع بسبب المعارضة القوية من روسيا والصين العضوين اللذين يتمتعان بحق النقض (فيتو)، وكذلك نظرا لمقاومة دول أوروبية.

ومن المقرر أن ينتهي حظر الأسلحة في أكتوبر، بموجب مادة في قرار للأمم المتحدة أيد فيه مجلس الأمن الاتفاق الذي أبرم عام 2015 بين طهران والقوى العالمية الست، والذي يهدف إلى منع إيران من تطوير أسلحة نووية.

أضف تعليقاً

Add Comment