X

طلال مداح.. صوت الأرض والحنجرة الذهبية

الاثنين - 10 أغسطس 2020

Mon - 10 Aug 2020

الزمن: 11 أغسطس 2000

الحدث: وفاة صاحب الحنجرة الذهبية طلال مداح

مغني وملحن سعودي عرف بحبه للفن الأصيل وذوقه الموسيقي الرفيع وموهبته الفذة في العزف على العود وعذوبة صوته، فهو يعد من الأوائل الذين أسهموا في نشر الأغنية السعودية خارج البلاد، وصنفته الساحة الفنية برائد الحداثة في الأغنية السعودية.. إنه طلال مداح.

ولادة صوت الأرض
  • ولد الفنان طلال مداح في مكة تاريخ 5 أغسطس 1940.
  • نشأ في مكة المكرمة ثم انتقل إلى الطائف ودرس في مدارسها إلى أن اشتغل في البريد.
  • حمل طلال مداح ألقابا عدة، كالحنجرة الذهبية وقيثارة الشرق وصوت الأرض، كما غنى للموسيقار محمد عبدالوهاب الذي أطلق عليه لقب زرياب، وقال عنه الفنان محمد عبده بإنه رجل الأغنية السعودية الأول، وهو الأصل ونحن نتفرع منه.


البداية

قدم طلال أول أغنية سجلها للإذاعة وهي "وردك يا زارع الورد"، والتي لحنها بنفسه وشجعه في تسجيلها عباس غزاوي مسؤول الإذاعة آنذاك، وتعد أول أغنية عاطفية سعودية، وكانت هذه الأغنية الانطلاقة الحقيقية لطلال مداح وشهرته في السعودية.

الأغنية السعودية خارج حدودها

خرج طلال مداح بالأغنية السعودية إلى أفاق أوسع، ويعد من الأوائل في نشر الأغنية السعودية خارج البلاد، حيث سافر إلى بيروت لتسجيل أغانيه. وأثناء وجوده في لبنان اقتحم طلال مجال السينما حتى يقدم فيلما يحقق الانتشار والشهرة له، فقدم فيلم "شارع الضباب" مع الفنانة صباح ورشيد علامة، وهو بذلك أول من دخل ميدان الأفلام السينمائية في السعودية، وكوّن شركة "رياض فون" مع الفنان لطفي زيني، ويعد بذلك طلال مداح أول من طبع أسطوانات داخل السعودية.

وبعد سفره إلى لبنان وفيلمه السينمائي وحفلاته في لبنان وسوريا اتجه طلال إلى مصر، أطلق أشهر أغانيه "مقادير" من كلمات محمد العبدالله الفيصل وألحان سراج عمر، والتي حققت شعبية هائلة في الوطن العربي، خاصة مصر، وفي العام نفسه قام طلال ببطولة المسلسل التلفزيوني "الأصيل" مع لطفي زيني وحسن دردير.

الغناء والتلحين

غنى صاحب الحنجرة الذهبية لرموز الشعر (الأمير عبدالله الفيصل والأمير عبدالمحسن بن عبدالعزيز) كما تعاون مع شعر الأمير خالد الفيصل ولطفي زيني وغيرهم من الشعراء.

و تعاون مع ملحنين مختلفين، مما جعله يصل إلى جمهور متنوع وعربي، فبجانب كبار الملحنين السعوديين، مثل الفنان الكبير طارق عبدالحكيم، تعاون طلال أيضا مع الموسيقار محمد عبدالوهاب، وتعاون مع الملحن الكبير محمد الموجي، ولم يتوقف عطاء الفنان القدير على الغناء والتلحين لنفسه فقط بل لحن لعدد من المطربين العرب: محمد عبده وفايزة أحمد وعبادي الجوهر.

المناسبات والأغاني الوطنية

شارك صوت الأرض في كل المناسبات الوطنية منذ أن ابتدأ مهرجان الجنادرية، وشارك في افتتاح كأس العالم للشباب المقام في السعودية، وله عدد من الأناشيد الوطنية الخالدة، منها: وطني الحبيب وأفديك يا وطني.

وقلده الملك فهد بن عبدالعزيز رحمه الله وسام الاستحقاق من الدرجة الثانية.

وداعا طلال مداح

أخذ قيثارة الشرق يجدد ويطور في الأغنية السعودية حتى توفي في 11 أغسطس عام 2000، إثر تعرضه لأزمة قلبية في مسرح المفتاحة في أبها.

أضف تعليقاً

Add Comment