حسين باصي

تشققات مكلفة

الاثنين - 15 يونيو 2020

Mon - 15 Jun 2020

خلال الفترة المقبلة غالبا سنسمع عن قرارات وتوجهات وتوجيهات باستخدام الطاقة الشمسية. معظم مقالاتي السابقة تنصح القارئ بتركيب الطاقة الشمسية بالطريقة الصحيحة، والتأكد من جودة المعدات في نظام الطاقة الشمسية.

هذا المقال لن يخرج عن هذا الإطار، ولكن سنستعين بجهاز تصغير البشر تماما مثل ذلك الجهاز المستخدم في الفيلم الخيالي «الرجل النملة» (Ant-man).

جهاز رهيب يمكنه أن يصغر حجمنا إلى مايكرومتر بل نانومتر وأصغر، لا تعر هذا الأمر كثيرا من الاهتمام، ففي النهاية هو فيلم خيالي.

لو استخدمنا هذا الجهاز وصغرنا أحجامنا ودخلنا في الألواح الشمسية لوجدنا تشققات ضخمة، لا تنس أننا بحجم النملة الصغيرة، مما يعني أن هذه «الضخمة» بمقياس البشر العاديين صغيرة جدا لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.

هذه التشققات تسبب عائقا أمام مرور التيار بسهولة، مما يقلل كفاءة الألواح الشمسية، وقد يسبب ارتفاعا في درجة الحرارة للألواح الشمسية.

لا مفر من وجود هذه التشققات وهنالك أسباب عدة لها، ملخصها التالي:

1. تحدث التشققات أثناء التصنيع وهذا أمر طبيعي. هنا تكون سمعة وقوة شركة التصنيع في مراقبة الألواح المصنعة والتأكد من جودتها.

2. بعد التصنيع تأتي مرحلة التخزين. في هذه المرحلة قد يكون العمل سيئا، ويحدث ذلك بوضع الألواح بعضها فوق بعض بشكل يسبب ثقلا وحملا كبيرا على الطبقة السفلية، مما يسبب التواءات بسيطة وبالتالي تحدث التشققات.

3. بعد التصنيع يجري نقل الألواح الشمسية إلى الموقع. خلال عملية النقل قد تنشأ التشققات نتيجة الاهتزازات القوية أو الاصطدامات.

4. بعد ذلك يجري تركيب الألواح، خلال العمل قد يترك فني التركيب أدوات وعدة ثقيلة على الألواح، مما قد يسبب تلك التشققات.

5. آخر سبب هو تأثير العوامل البيئية مثل الرياح وتراكم الأتربة بكثرة فوق سطح الألواح، مما يزيد على الحمل الذي تتحمله الألواح.

لا توجد طريقة رخيصة في الكشف عن هذه التشققات، حيث إن كشفها يتطلب استخدام أشعة تحت الحمراء وغيرها من أدوات دقيقة. كل ما علينا عمله هو اختيار شركات ممتازة في صناعة الألواح الشمسية وموزع متمكن لنقلها من بلد المنشأ إلى المملكة العربية السعودية.

HUSSAINBASSI@

أضف تعليقاً

Add Comment