إشراق الجفري - مكة المكرمة

حذر وزير المياه والكهرباء المهندس عبدالله الحصين من حدوث مشكلة حقيقية في حال استمرار استنزاف مصادر المياه الجوفية غير المتجددة، مضيفا في حديث لـ»مكة» أن الدراسات الميدانية كشفت أن 96 % من كمية المياه المستخدمة في إنتاج الحليب تستهلك لتلبية الاحتياجات المائية للأعلاف المزروعة محليا لتغذية قطيع الأبقار. وأوضح الحصين أنه بحسب آخر إحصاءات وزارة الزراعة بلغ إنتاج المملكة من الحليب الخام 1.78 مليار لتر، في المقابل كان إجمالي استهلاك مزارع إنتاج الحليب 892 مليون متر مكعب وهذا يجعل من قطاع الألبان مكونا رئيسا في زراعة الأعلاف التي تستنزف المياه الجوفية. وأشار الوزير إلى أن تكلفة إنتاج لتر واحد من حليب الأبقار الخام تقدر ب 500 لتر ماء وتشمل مياه شرب الأبقار واحتياجات التصنيع ومياه ري الأعلاف. واعتبر أن تقليص الضخ من مخزون المياه الجوفية غير المتجددة يمثل هدفا استراتيجيا لوزارة المياه والكهرباء، مبينا في الوقت ذاته أن قطاع الألبان مهم جدا من حيث الأمن الغذائي وتنوعه وحجم الاستثمارات المالية فيه، لذا فإن وزارته تعمل مع وزارة الزراعة والجهات ذات العلاقة للحد من تأثيره على المخزون المائي. ولفت الوزير إلى أن مجلس الوزراء أصدر ثلاثة قرارات للمحافظة على مصادر المياه وترشيد استهلاكها وحسن استخدامها، مضيفا أنه سيكون لتطبيق هذه القرارات نتائج إيجابية تحقق ما تسعى إليه الدولة من الحفاظ على المياه ترشيدا واستهلاكا. مليارا لتر ألبان استهلاك الخليج سنويا وأكدت مصادر »مكة« أن شركات الألبان تخالف القرارات الخاصة بترشيد استهلاك المياه من خلال استمرار زراعة الأعلاف في المملكة وعدم استيراد كميات الأعلاف بالقدر الذي تحدده التنظيمات وهذا من شأنه أن يؤثر على استهلاك المياه في المملكة. وأوضحت المصادر أن تقارير ودراسات مسحية أشارت إلى أن تجارة الألبان تشهد بين الأسواق الخليجية نموا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، ووفق تقارير متخصصة فإن إجمالي كميات الحليب ومشتقاته المستهلكة في السوق الخليجية تقدر بنحو ملياري لتر سنويا، الطازج من تلك الكمية يبلغ 1.24 مليار لتر حليب ولبن تمثل 64% من إجمالي استهلاك الحليب، أما الحليب طويل الأجل والبودرة فيمثلان 36%. 60 % حصة السعودية من سوق الألبان وقال المستشار الاقتصادي وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية زيد الرماني لـ«مكة»: تقدر حصة السوق السعودية من الحليب ومشتقاته بـ 60% من إجمالي السوق الخليجية، حيث تصدر شركات الألبان في السعودية نحو 30% من الحليب واللبن الطازجين وطويلي الأجل إلى الأسواق الخليجية، بعوائد سنوية تتجاوز ملياري ريال (533 مليون دولار)، فيما يبلغ عدد مصانع منتجات الألبان الخليجية نحو 153 مصنعا. وأضاف الرماني أن صادرات السعودية من الألبان تنمو 8 % سنويا. وقال: أجرت شركات الألبان أخيرا دراسة على حجم الاستهلاك من المياه بعد تنامي القلق على المخزون المائي في السعودية والحديث عن استنزاف المخزونات الجوفية منه. قرارات مجلس الوزراء لترشيد المياه:

  • قرار مجلس الوزراء رقم 335 بتاريخ 9/‏11/‏1428هـ الخاص بإقرار خطوات ترشيد استهلاك المياه وتنظيم استخداماتها.
  • قرار مجلس الوزراء رقم (81) بتاريخ 25/‏3/‏1432هـ القاضي بإلزام مزارع الألبان باستيراد كميات من الأعلاف تكافئ ما تصدره من منتجات الألبان.
  • قرار مجلس الوزراء رقم 66 بتاريخ 27/‏2/‏1437هـ القاضي بإيقاف زراعة الأعلاف.
6 شركات تصدر منتجاتها خارج المملكة: «نادك» • العراق • البحرين • قطر • الإمارات • اليمن • سوريا • لبنان • الأردن • ليبيا • السودان «سدافكو» • دول الخليج • الشرق الأوسط • روسيا • أوكرانيا • الصين «المراعي» • الإمارات • البحرين • عمان • قطر • الكويت • الأردن • مصر • شمال أفريقيا «الصافي دانون» • الإمارات • البحرين • عمان • قطر • الكويت • اليمن • لبنان • الأردن • العراق «دلتا للغذاء» • الإمارات • البحرين • عمان • قطر • الكويت «ألبان نجران» • الإمارات • البحرين • عمان • قطر • الكويت • اليمن.