X

حسين باصي

أنواع تصميمات أنظمة الطاقة الشمسية

الاثنين - 21 أكتوبر 2019

Mon - 21 Oct 2019

عندما يجد شخص ما الرغبة الجادة في اقتناء نظام للطاقة الشمسية في منزله أو مكان عمله، تكون عادة فاتورة الكهرباء هي المحرك الأساسي لهذه الرغبة. هذه الرغبة مشروعة ولا خلاف عليها وتكون بعدها خطوة البحث عن المقاول المناسب لعمل المشروع.

بلغة المشاريع هنالك مصمم، وهو من يقوم بعمل التصميم الهندسي كاملا للمشروع، وهنالك منفذ، وهو من ينفذ التصميم الهندسي ويحدث التصميم في حال وجود تعديلات أثناء التنفيذ. كما هنالك مشرف يتأكد من سير عمل المشروع من البداية إلى النهاية. الموضوع فيه تفاصيل أكثر ولا نحتاج الخوض فيها، حيث إنه في أنظمة الطاقة الشمسية الصغيرة يكون السيناريو كالتالي: المصمم والمنفذ هما الجهة نفسها، بينما المشرف هو مالك المشروع. هذا الأمر طبيعي بحكم أن المشروع صغير في حدود عشرات الكيلو وات.

بعد الوصول إلى الجهة المصممة المنفذة المناسبة، غالبا ما يتحدث المهندس لمالك المشروع لمعرفة رغبته في التصميم. بعدها يجري زيارة ميدانية سريعة للمكان لجمع معلومات أكثر تفيد في التصميم. ثم يعد المصمم مقترحا لمشروع يحتوي على تفاصيل مبدئية وتسعيرة لتنفيذ المشروع. بمجرد موافقة المالك على المقترح وتوقيع العقد المتضمن مراحل المشروع والدفعات المالية يجري تنفيذ المشروع في أسابيع قليلة.

نلاحظ في الخطوات هنا ضرورة زيارة الموقع، ولاحظت أن كثيرين لا يفعلون ذلك وهنا تكمن المشكلة. لهذه الزيارة فوائد كثيرة من حيث جمع المعلومات مثل المساحة المتاحة، ودراسة تواجد الظل في الموقع، ونوع السطح، وجاهزية الموقع لنقل وتركيب النظام وغيرها من معلومات.

البعض يغير في الترتيب ويجعل الزيارة بعد توقيع العقد بسبب كثرة الطلب على المقترحات، ويفضل عمل الزيارة مع الملاك الجادين فقط، وهذا أمر طبيعي أيضا للمشاريع الصغيرة.

وجدت طلبات الملاك تختلف في تصميم أنظمة الطاقة الشمسية، مما يعني أنواعا مختلفة في التصاميم، وملخصها كالتالي:

1. التصميم بنسبة استهلاك الكهرباء:

هذا النوع من التصميم يركز على استهلاك المالك للكهرباء، ويوفر مثلا 50% من الفاتورة. معظم الملاك يركز على هذا النوع، وبعضهم يبدأ بطلب أن يوفر 100% من الفاتورة، والآخر يتحمس أكثر ويطلب أن ينتج فائضا من الكهرباء كي يبيعه لشركة الكهرباء - تفكير تجاري. لكن في غالب الأمر يغير رأيه بمجرد معرفته للتكلفة أو بعض المعوقات، مثل صغر المساحة المتوفرة لديه في الموقع.

2. التصميم بالمساحة المتوفرة:

البعض يطلب أن يغطي جميع المساحة المتوفرة المناسبة بالطاقة الشمسية.

3. التصميم بحسب التكلفة:

هذا التصميم أسميه المحطة الواقعية الأخيرة لكثير من الملاك. يبدأ المالك بطلب التصميم الأول أو الثاني، وبعد معرفته للتكلفة التي تجاوزت توقعاته يفصح أكثر عن ميزانيته لهذا المشروع ويكون التصميم بناء على ذلك.

هنالك أنواع أخرى في التصميمات، لكن هذه أشهرها بالنسبة للمشاريع الصغيرة. خلو أي مشروع من المراحل التي ذكرتها قد يسبب مشاكل كثيرة أثناء التصميم، تكون عواقبها في التكلفة أو الوقت أو التصميم الآمن.

HUSSAINBASSI@

أضف تعليقاً

Add Comment