مكة - الرياض

افتتحت الهيئة العامة للترفيه أمس موسم الرياض بأكبر مسيرة استعراضية في المملكة في منطقة بوليفارد الرياض التي تتسع لأكثر من 60 ألف متفرج، حيث تسعى لأن يكون الموسم منطلقا أساسيا لتحقيق أحد أهم أهداف رؤية 2030، والذي يتمثل بأن يصبح قطاع الترفيه في المملكة ضمن أول 4 وجهات ترفيهية في آسيا وبين الدول العشر الأولى عالميا.

وتنتظر محبي الترفيه في السعودية والعالم أكثر من 100 فعالية عالمية يشهدها موسم الرياض الذي بات محط أنظار المنطقة والإقليم والعالم حتى قبل انطلاقته الرسمية، وذلك من خلال الإعلان عن فعالياته التي كشفت عن إحداثه ثورة غير مسبوقة في مفهوم الترفيه في السعودية.

ويقدم موسم الرياض السعودية بشكل جديد إلى العالم، بما يتواكب مع مكانتها السياسية والاقتصادية وقيمتها الثقافية والتراثية، وبما يعكس صورتها الحقيقية؛ كواحدة من أهم بلدان المنطقة جذبا للسياح، كما يتميز بكونه ترجمة عملية وواقعية لتحقيق أهداف برنامج جودة الحياة أحد أهم برامج رؤية 2030 الطموحة التي تسعى لتعزيز المكانة السياحية للمملكة ضمن أفضل المواقع جذبا في المنطقة والعالم.

ويعكس التنوع الكبير في فعاليات موسم الرياض جهود الهيئة العامة للترفيه بقيادة رئيسها تركي آل الشيخ في الإعداد المميز للموسم، وإيجاد فعاليات تتناسب مع جميع أطياف ومكونات المجتمع وفئاته السنية، وتلبية جميع الشرائح المستهدفة.

وحرص القائمون على موسم الرياض على أن تتناسب مدته الزمنية (70 يوما) مع حجم مدينة بمكانة العاصمة مراعين في ذلك حجم السكان الذي يناهز 6.5 ملايين نسمة، فضلا عن الإقبال الكبير والمتوقع من داخل المملكة وخارجها.

ويسهم موسم الرياض بشكل مباشر وغير مباشر في رفع أعداد المشتغلين في سوق العمل من خلال خلق ما يزيد على 46 ألف وظيفة مباشرة، فضلا عن دوره في زيادة العرض على الوظائف في القطاعات التي تتكامل معه، كالفنادق ووكالات السياحة والسفر والمطاعم والمشتغلين في حركة النقل.

واستقطب موسم الرياض في أول 3 أيام وقبل تدشينه رسميا أمس ربع مليون زائر، فيما وصلت مبيعاته لأكثر من 235 مليون ريال، ويعد الإقبال الكبير على موسم الرياض في أيامه الأولى استفتاء شعبيا على نجاح الموسم وتلبيته للحاجات الفعلية لأفراد المجتمع السعودي وتعطشهم الكبير للترفيه في مفهومه الجديد.

أهم الفعاليات

لونا سينما:

أفلام جديدة حصرية على شاشة كبيرة وبجلسات مفتوحة.

ليالي الدراعة:

ليال بثقافة نجد العريقة ومأكولاتها الشعبية التي ابتكرتها جداتنا مثل القرصان، والحنيني، والمطازيز، والكبسة.

معرض ريال مدريد:

يحتضن ملعب ريال مدريد برنابيو الافتراضي ويعرض جوائز النادي عبر التاريخ والأبطال الذين استحقوها والألقاب التي حققوها.

ليالي عدن:

تراث يمني يأخذك من الرياض إلى عدن، ويسافر بك بالقانون والمزمار والعود، تستمع فيها للأغاني الشعبية، وتفتح شهيتك المأكولات اليمنية.

دبليو دبليو إي:

صراع أقوى الرجال بالعالم.

حلبة التزلج:

أكبر حلبة تزلج بالشرق الأوسط، وعروض حية لمتزلجين موهوبين من حول العالم.

الألعاب النارية:

في أبراج المجدول والفيصلية والمملكة.

رياض ونتر وندرلاند:

استضافة ألعاب ونتر وندرلاند الشهيرة، والتي تقام للمرة الأولى خارج مكانها الأصلي بلندن.