دخيل سليمان المحمدي

أسباب تهكير الواتس اب

الاحد - 06 أكتوبر 2019

Sun - 06 Oct 2019

لست من المهتمين في تكنولوجيا البرامج والتطبيقات الالكترونية، ولكن ما تعرضت له منذ فترة من اختراق هكر لحسابي في الواتس اب جعلني أصول وأجول بحثا عن الحلول وطرق الحماية، حيث هناك كثير من مستخدمي تطبيق الواتس اب يشتكي من الوقوع فريسة للقرصنة. ومن خلال رحلة بحثي وجدت أن أبرز الحيل التي يستخدمها الهكرز لقرصنة حسابات الواتس اب هي إرسال الإعلانات الجذابة والبراقة التي ترفق برابط دخول بهدف التسوق أو للحصول على الخصومات والعروض، بينما يكون الرابط حصان طروادة الذي يخل فيه الهكر مخترقا حسابك في حال تحميلك أو دخولك للمحتوى أو مجرد الضغط عليه.

وهناك وسيلة أخرى وتكون بإرسال ملف WORD أو PDF بحيث يكون العنوان جذابا للضحية لتحميله فورا، ومن خلاله يمكن التجسس على البيانات ويسهل الاختراق والتحكم بحساب الواتس اب.

ومن طرقهم الحديثة إرسال رابط يزعمون أنه رابط تحديث حصري، يمكنك من مميزات تطبيقية رائعة، وهو حقيقة يمكنهم من اختراق حسابك.

أما أنا فقد تم الاستيلاء على حسابي في الواتس اب نحو 12 ساعة من قبل من يسمون أطفال الهكر (Lamers)، كنت وقتها لا أستطيع عمل أي شيء أمام سعادة الطفل المخترق منتحل شخصيتي واتسابيا. لم يكن أمامي إلا إعلام الجميع عن طريق رسائل SMS التي نسيها كثيرون، وراسلت شركة واتس اب عن طريق الإيميل بأكثر من 25 رسالة بلاغ، طالبا منهم تعطيل الحساب قبل تفاقم الأمر، ولكن مع الأسف كانت الشركة في سبات عميق ولم تتفاعل.

لقد بدأ سعادته بتوزيع الرسائل على كثيرين يطلب منهم مالا عن طريق الحوالات لحسابات أشخاص لا أعلم هل لهم من اللعبة نصيب أم هم أيضا ضحايا كحالتي التي مرت عليها أطول 12 ساعة في حياتي، خاض بها الهكر مغامرته يصول ويجول وأنا أتفرج فقط لقلة حيلتي وأدواتي.

بعد انتهاء عاصفة الهكر الهوجاء وعلى قدر ألمي وحزني، سعدت كثيرا بوقوف معظم الأصدقاء والأقارب باتصالاتهم استعدادا لتلبية طلب الهكر الذي انتحل شخصي أمامهم، فمنهم من حول المبلغ ثقة وتلبية لا يعلم أن من فعل ذلك هكر منتحل.

أتمنى من الجميع عدم فتح الرسائل الالكترونية مجهولة المصدر ومسحها على الفور، وعدم فتح الروابط التي ليست مصدر ثقة، والابتعاد عن الشبكات المفتوحة في الشوارع، حيث إن معظمها يصنعها الهاكر، حتى يقع الضحية في المصيدة.

إذا وقعت في مصيدة الهكر وشاهدت حصان طروادة يصول ويجول في حسابك، فبادر بالإبلاغ عن طريق تطبيق كلنا أمن. حفظ الله الجميع.

أضف تعليقاً

Add Comment