X

السد والوكرة يشعلان دوري قطر

يبرز لقاء السد حامل اللقب مع الوكرة اليوم في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم، ويلتقي أيضا العربي مع قطر، والجمعة الأهلي مع الخريطيات والسيلية مع الخور والريان مع أم صلال

يبرز لقاء السد حامل اللقب مع الوكرة اليوم في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم، ويلتقي أيضا العربي مع قطر، والجمعة الأهلي مع الخريطيات والسيلية مع الخور والريان مع أم صلال

الخميس - 06 فبراير 2014

Thu - 06 Feb 2014

يبرز لقاء السد حامل اللقب مع الوكرة اليوم في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري القطري لكرة القدم، ويلتقي أيضا العربي مع قطر، والجمعة الأهلي مع الخريطيات والسيلية مع الخور والريان مع أم صلال
وكانت المرحلة انطلقت الثلاثاء الماضي وشهدت فوز لخويا المتصدر على الغرافة 3-صفر، والجيش الثاني على معيذر 2-1
واستعاد السد نغمة الانتصارات في المرحلة الماضية بعد توقف دام 5 مباريات، ما أعاد إليه الأمل في التمسك بلقبه وإن كان يحتل المركز الثالث برصيد 30 نقطة بفارق 13 نقطة عن لخويا المتصدر، لكن تبقت له مباراتان مؤجلتان
وتوقفت انتصارات الوكرة مرة أخرى وبات الفريق مهددا بالانضمام إلى صراع البقاء والهبوط بعد تراجعه إلى المركز الثاني عشر، وبالتالي ستشهد المواجهة تنافسا قويا ومثيرا بين الفريقين، السد لتعزيز رصيده والاقتراب من الصدارة والوكرة للابتعاد عن الخطر
ويخوض السد المباراة تحت قيادة لاعبه الجديد البرازيلي تاباتا قائد الريان السابق الذي جاء خلفا للسنغالي ممادو نيانغ، ويأمل بانضمام تاباتا ووجود الإسباني راوول غوانزليس بزيادة الفاعلية الهجومية المتوقفة منذ فترة، بينما يتطلع الوكرة لنجاح مهاجميه الأرجنتيني سيباستيان جورجي والبرازيلي ميشيل سوزا في استغلال الفرص الكثيرة التي تتاح أمام المرمى
ويصطدم العربي وقطر أملا في العودة إلى الانتصارات من أجل التمسك بأمل التأهل إلى المربع الذهبي، ويعد قطر الأقرب إلى ذلك حيث يحتل المركز السادس حاليا، وكان قريبا أكثر في المرحلة الماضية لولا خسارته في الوقت القاتل أمام السد، كما أن العربي أهدر في مباراته السابقة الفوز في الثواني الأخيرة بتعادله مع الخور 3-3
وبينما يكافح السيلية للعودة إلى المربع الذهبي، يقاتل الخور من أجل الهروب من القاع والابتعاد عن شبح الهبوط، وحقق السيلية أكثر من فوز في المراحل الماضية قبل أن يتعادل مع الخريطيات في مباراته الأخيرة، أما الخور فعاد من جديد إلى نغمة التعادلات

أضف تعليقاً

Add Comment