X

5وزارات لم ترد باستثناء وزارة الصحة البحرينية : شددالمجلس على رفع ضرائب منتجات التبغ

شدد وزراء مجلس الصحة بدول مجلس التعاون في اجتماعاته الدورية اهتماما بالغا بمكافحة التدخين والتبغ في دول المجلس، و بضرورة تكثيف العمل لمقاومة دوائر صناعة التبغ، عن طريق منع تدخل هذه الشركات في أي من القوانين والإجراءات المتعلقة بمكافحة التبغ، والحظر التام للدعاية والاعلان والترويج لمنتجات التبغ، و وضع الصور التحذيرية على جميع منتجاته بلا أي استثناء والذي تم العمل به في جميع دول مجلس التعاون منذ أغسطس2012، للوصول الى مجتمع خالي من التبغ، وحث المجلس إلى التصديق على بروتوكول الاتجار الغير مشروع لمنتجات التبغ ، والعمل على رفع الضرائب المفروضة على منتجات التبغ أو فرض رسوم بديلة لرفع اسعار هذه المنتجات وبالتالي التقليل من استخدامها بين الاطفال والناشئة

شدد وزراء مجلس الصحة بدول مجلس التعاون في اجتماعاته الدورية اهتماما بالغا بمكافحة التدخين والتبغ في دول المجلس، و بضرورة تكثيف العمل لمقاومة دوائر صناعة التبغ، عن طريق منع تدخل هذه الشركات في أي من القوانين والإجراءات المتعلقة بمكافحة التبغ، والحظر التام للدعاية والاعلان والترويج لمنتجات التبغ، و وضع الصور التحذيرية على جميع منتجاته بلا أي استثناء والذي تم العمل به في جميع دول مجلس التعاون منذ أغسطس2012، للوصول الى مجتمع خالي من التبغ، وحث المجلس إلى التصديق على بروتوكول الاتجار الغير مشروع لمنتجات التبغ ، والعمل على رفع الضرائب المفروضة على منتجات التبغ أو فرض رسوم بديلة لرفع اسعار هذه المنتجات وبالتالي التقليل من استخدامها بين الاطفال والناشئة

السبت - 28 مارس 2015

Sat - 28 Mar 2015

شدد وزراء مجلس الصحة بدول مجلس التعاون في اجتماعاته الدورية اهتماما بالغا بمكافحة التدخين والتبغ في دول المجلس، و بضرورة تكثيف العمل لمقاومة دوائر صناعة التبغ، عن طريق منع تدخل هذه الشركات في أي من القوانين والإجراءات المتعلقة بمكافحة التبغ، والحظر التام للدعاية والاعلان والترويج لمنتجات التبغ، و وضع الصور التحذيرية على جميع منتجاته بلا أي استثناء والذي تم العمل به في جميع دول مجلس التعاون منذ أغسطس2012، للوصول الى مجتمع خالي من التبغ، وحث المجلس إلى التصديق على بروتوكول الاتجار الغير مشروع لمنتجات التبغ ، والعمل على رفع الضرائب المفروضة على منتجات التبغ أو فرض رسوم بديلة لرفع اسعار هذه المنتجات وبالتالي التقليل من استخدامها بين الاطفال والناشئة.
و رغم ما أشارت اليه أحداث بيانات التقرير العالمي، الخاص باتجاهات تدخين التبغ، خلال المؤتمر العالمي السادس عشر بأبوظبي بشأن التبغ والصحة، والذي أشار الى انخفاض معدل تعاطي التبغ، وزيادة اعداد غير المدخنين في العالم، الا ان الاحصائيات الصحية أكدت بأن نحو نصف من يتعاطون التبغ حاليا سيموتون بسبب مرض له علاقة بالتبغ، وهو ما دفع "مكة" للتوجه نحو مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون السبعة للسؤال عن خطة قادمة لمنع استراد التبغ الى دول الخليج وإسهامات الوزارة في تكثيف دعايات محاربة لشركات التبغ، وحصلت "مكة" على جواب واحد مقابل ردٍ أخر لوزارة الصحة السعودية التي ردت بأن الإدارة العامة للعلاقات العامة والاعلام والتوعية الصحية هي المعنية بالامر ، وطالبتنا بالرجوع للمتحدث الأعلامي باسم وزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني الذي لم يرد على اتصالاتنا أو الرسائل التي وردته، فيما لم نلقى أي جواب من الوزارات الخمس الباقية لدول مجلس التعاون.
و أكد معالي وزير الصحة بمملكة البحرين صادق الشهابي في حديث لمكه، بأن وزراء الصحة ليسوا معنيين بمنع استيراد التبغ لدول مجلس التعاون، مستدركاً، وان كنا نتمنى ذلك، لكننا معنيين بمكافحة استهلاكه، واعدت اللجنة الخليجية لمكافحة التبغ خطة في العام 2008 م، وتم تحديثها للفترة 2015 حتى 2030 بناء على افضل الممارسات العالمية المتاحة وتماشيا مع اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ، وتهدف الى القضاء على هذا الوباء ، وتقليل عدد المرضى و الوفيات، وتقوية نظام الرصد والترصد لاستخدام التبغ بين كل فئات المجتمع، ولتعزيز الشراكة المجتمعية المحلية والاقليمية والعالمية.
و نبة وزير الصحة البحريني إلى خطورة التدخين قائلا: بحسب المنظمات العالمية الصحية فأن التدخين يؤدي بحياة ستة ملايين نسمة سنوياً منهم اكثر من خمسة ملاين ممن يتعاطونه او سبق لهم تعاطية ، وأكثر من ستمائة الف غير المدخنين المعرضين لدخانه الغير مباشر، ويمثل ذلك العدد عُشر وفيات البالغين، إذ يتوفى واحد كل ست ثواني تقريباً من جرائه، يذكر أن نصف من يتعاطون التبغ حاليا سيموتون بسبب مرض له علاقة بالتبغ.
واضاف: يعد تعزيز مكافحة التبغ واحدا من أساليب التصدي الرئيسية للأمراض غير السارية، ألا وهي أمراض الرئة والقلب والسرطان وداء السكري، وأشار أحدث تقرر عالمي لمنظمة الصحة العالمية بشأن وضع الأمراض غير السارية أن 38 مليون شخص قد فقد حياته من جراء الأمراض غير السارية في العام 2012م، وقد حدثت ثلاثة أرباع هذه الوفيات في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، ومنهم 16 مليون بنسبة بلغ قدرها 42% حالة وفاة مبكرة قبل سن السبعين، بزيادها عن عددها في عام 2000 والذي كان يبلغ 14,6 مليون.
ووفقاً للتقرير العالمي للمنظمة والخاص باتجاهات تدخين التبغ الذي تم اطلاقة أخيرا خلال المؤتمر العالمي السادس عشر بشأن الصحة او التبغ والذي عقد في ابوظبي فقد اشارت البيانات الى انخفاض معدل تعاطي التبغ وزيادة اعداد غير المدخنين في العالم.
@جرافيك التقرير العالمي في المؤتمر العالمي السادس الذي عقد في ابو ظبي والذي يشير الى انخفاض معدل تعاطي التبغ وزيادة اعداد الغير مدخنين في العام 2010 كان هناك 3,9 من غير المدخنين ممن يبلغون 15 عام فأكثر في الدول الاعضاء المنظمة أي 78% من السكان والبالغ عددهم 5.
1 مليار نسمة فوق سن 15 عام .
وبحلول 2025 اذا استمر التدخين بنفس الوتيرة يتوقع ان يرتفع العدد ليصل الى 5مليارات او 81% من عدد السكان المقدر بنحو 6.
1 مليار حتى يمكن الوصول الى الهدف العالمي المتمثل في في خفض استهلاك التبغ بنسبة 30% للحد من الوفيات قبل الاوان من جراء الامراض الغير سارية .

أضف تعليقاً

Add Comment