X

تنظيم جديد للتعيين على الوظائف القيادية

أكدت الخدمة المدنية سعيها إلى تطوير طرق التعيين على الوظائف القيادية من خلال إيجاد تنظيم يتيح اختيار أفضل الكفاءات لشغل وظائف القيادات الإدارية التنفيذية العليا بمسمى وكيل وزارة ووكيل مساعد بالمرتبتين (الخامسة عشرة والرابعة عشرة)، مع تطوير وتصميم إطار وقاموس الجدارة لموظفي الخدمة المدنية بهدف تحديد إطار الجدارة السلوكية والقيادة التي يجب على موظفي الخدمة المدنية اتباعها لزيادة الفعالية والكفاءة في أداء وظائفهم

أكدت الخدمة المدنية سعيها إلى تطوير طرق التعيين على الوظائف القيادية من خلال إيجاد تنظيم يتيح اختيار أفضل الكفاءات لشغل وظائف القيادات الإدارية التنفيذية العليا بمسمى وكيل وزارة ووكيل مساعد بالمرتبتين (الخامسة عشرة والرابعة عشرة)، مع تطوير وتصميم إطار وقاموس الجدارة لموظفي الخدمة المدنية بهدف تحديد إطار الجدارة السلوكية والقيادة التي يجب على موظفي الخدمة المدنية اتباعها لزيادة الفعالية والكفاءة في أداء وظائفهم

الخميس - 18 ديسمبر 2014

Thu - 18 Dec 2014

أكدت الخدمة المدنية سعيها إلى تطوير طرق التعيين على الوظائف القيادية من خلال إيجاد تنظيم يتيح اختيار أفضل الكفاءات لشغل وظائف القيادات الإدارية التنفيذية العليا بمسمى وكيل وزارة ووكيل مساعد بالمرتبتين (الخامسة عشرة والرابعة عشرة)، مع تطوير وتصميم إطار وقاموس الجدارة لموظفي الخدمة المدنية بهدف تحديد إطار الجدارة السلوكية والقيادة التي يجب على موظفي الخدمة المدنية اتباعها لزيادة الفعالية والكفاءة في أداء وظائفهم.
وأوضح وزير الخدمة المدنية الدكتور عبدالرحمن البراك أن الوزارة بادرت إلى إعداد خطة شاملة للتحول الاستراتيجي تعكس رؤيتها لمواجهة التحديات والعمل على تطوير الخدمة المدنية بالسعودية، وجعلها أكثر فعالية وكفاءة، مضيفا أن خطة التحول الاستراتيجي تضمنت مجموعة من المبادرات، منها رفع قدرات الموارد البشرية في كل الوزارات والجهات الحكومية من خلال تقييم أعمال أخصائي الموارد البشرية وإدارتها مقارنة مع ما تتطلبه التوجهات الاستراتيجية للمملكة، وتصميم البرامج التطويرية لمهارات الموارد البشرية الرئيسية المطلوبة حيث تم بالفعل إنشاء إدارة عامة بمسمى (الإدارة العامة لأخصائي الموارد البشرية).
وأشار البراك إلى أن برامج إدارة المواهب الواعدة التي تهدف إلى إعداد استراتيجية لإدارة الكفاءات الواعدة والموهوبة عبر البحث عن الكفاءات المميزة من الموظفين في كافة المستويات الإدارية من خلال أساليب علمية موضوعية وتصنيفهم، وإعداد جيل جديد من القادة السعوديين لديهم القدرة على قيادة الخدمة المدنية بالسعودية بخططها الطموحة، مع تطوير نظام التعاقب الوظيفي والذي يهدف إلى وضع قواعد إعداد القيادات الجديدة القادرة على إدارة التغيير والتطوير في الخدمة المدنية بمهنية وكفاءة عبر آليات علمية يجري خلالها نقل وتبادل الخبرات المعرفية بين المديرين والمستشارين من ذوي الخبرة والقيادات الشابة الجديدة.

أضف تعليقاً

Add Comment