X

الدواعش يرتدون زي البشمركة للتمويه على طائرات التحالف

بدأ مسلحو داعش باستخدام تكتيك جديد في محافظة كركوك شمالي العراق من خلال ارتدائهم زي قوات البشمركة الكردية، وذلك لتفادي غارات طائرات التحالف الدولي التي تستهدف مقراتهم في المنطقة

بدأ مسلحو داعش باستخدام تكتيك جديد في محافظة كركوك شمالي العراق من خلال ارتدائهم زي قوات البشمركة الكردية، وذلك لتفادي غارات طائرات التحالف الدولي التي تستهدف مقراتهم في المنطقة

الخميس - 25 ديسمبر 2014

Thu - 25 Dec 2014

بدأ مسلحو داعش باستخدام تكتيك جديد في محافظة كركوك شمالي العراق من خلال ارتدائهم زي قوات البشمركة الكردية، وذلك لتفادي غارات طائرات التحالف الدولي التي تستهدف مقراتهم في المنطقة.
وتكبد التنظيم خلال الشهرين الماضيين خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد مع تصاعد هجمات طائرات التحالف على معاقله في كركوك.
وأكد مصدر استخباراتي أن داعش بدأ بتغيير خططه القتالية بعدما اشتد قصف طائرات التحالف على مراكز تواجد عناصره، وذلك من خلال وسائل عديدة بينها إحراق إطارات السيارات من أجل التشويش على الطائرات المغيرة.
وأضاف «التكتيك الآخر الذي بدأ أفراد التنظيم في استخدامه تمثل في ارتدائهم زي قوات البشمركة ورفعهم أعلام إقليم كردستان العراق وهذا ما أدى إلى تقليل قصف طائرات التحالف لمعاقلهم الواقعة في حدود محافظة كركوك».
ومن جهته قال معاون الفوج الثالث لقوات البشمركة الكردية بكر محمد في محافظة كركوك «أثناء تقدم قواتنا في منطقة تل الورد التابعة لمحافظة كركوك عثرنا على جثث لأفراد من التنظيم يرتدون زي البشمركة».
وفي سياق متصل لجأ مقاتلو داعش في حدود قضاء داقوق التابع لمحافظة كركوك أيضا إلى تغيير خططهم القتالية ضد الجيش العراقي ومسلحي الحشد الشعبي من الطائفة الشيعية من خلال ارتدائهم زي الحشد الشعبي.
وذكر أحد مسلحي الحشد الشعبي قحطان علي في قضاء داقوق أن مسلحي داعش «باتوا يستخدمون كل الطرق والحيل العسكرية، إذ يقومون بارتداء زي قوات مكافحة الإرهاب في محافظة الأنبار».

أضف تعليقاً

Add Comment