x

4531 انتهاكا حوثيا لحقوق الإنسان منذ سقوط صنعاء

كشف تقرير حقوقي أصدره المرصد “الأورو متوسطي” لحقوق الإنسان عن حدوث 4531 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في اليمن منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر وحتى 10 أكتوبر الماضيين

كشف تقرير حقوقي أصدره المرصد “الأورو متوسطي” لحقوق الإنسان عن حدوث 4531 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في اليمن منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر وحتى 10 أكتوبر الماضيين

الاثنين - 22 ديسمبر 2014

Mon - 22 Dec 2014

كشف تقرير حقوقي أصدره المرصد “الأورو متوسطي” لحقوق الإنسان عن حدوث 4531 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في اليمن منذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر وحتى 10 أكتوبر الماضيين.
وأشار التقرير، الذي حصلت “مكة”على نسخة منه، إلى أنه قتل نحو 733 شخصا، بينهم 652 سقطوا خلال أسبوع من المواجهات المسلحة بين الجيش النظامي وجماعة الحوثي، بينما بلغ عدد المصابين 930 مصابا.
وسجل التقرير 3 جرائم تصفية قام بها حوثيون لجنود جرحى خلال علاجهم بأحد مستشفيات صنعاء، إضافة إلى اختطاف عدد آخر من منازلهم.
وأشار التقرير إلى أن الحوثيين اختطفوا أكثر من 100 شخص بينهم ناشطون حقوقيون وإعلاميون، واقتيد معظمهم إلى سجون بصنعاء وفي محافظتي صعدة وعمران، بينما قدم الأهالي 215 شكوى حول اختفاء أبنائهم، دون أن يعرفوا مصيرهم.
كما وثق التقرير أكثر من 50 حالة اعتداء بحق المؤسسات والممتلكات العامة التي لا يزال مسلحو جماعة الحوثي يستولون عليها، بجانب 439 انتهاكا في الممتلكات والمنازل والمنشآت الخاصة، و66 حالة انتهاك ضد الإعلام المحلي والدولي، فيما تلقى المرصد شكاوى وبلاغات من 37 صحفيا وإعلاميا تعرضوا للاعتداء الجسدي.
فضلا عن 22 حالة انتهاك بحق المجتمع المدني، تنوعت ما بين عمليات اقتحام وتفتيش ونهب لمنظمات المجتمع المدني والنوادي المحلية.
كما قام الحوثيون باقتحام 33 مقرا حزبيا في صنعاء، أحدها للحزب الاشتراكي اليمني، والبقية تتبع التجمع اليمني للإصلاح.
وبلغ عدد الانتهاكات بحق المؤسسات التعليمية نحو 37 انتهاكا، و12 انتهاكا بحق المؤسسات الصحية والطواقم الطبية، في حين سجل تجنيد نحو 250 طفلا تحت الـ 18 سنة بصفوف الحوثيين.
في غصون ذلك قتل عشرات المسلحين الحوثيين في معارك دامية بمدينتي أرحب شمال العاصمة ومينة رداع بمحافظة البيضاء وسط اليمن.
وأكدت المصادر مقتل 12 مسلحا من جماعة الحوثي في تفجيرات استهدفت دوريات تابعة للجماعة بمنطقة رداع.
يأتي ذلك بعد مقتل أكثر من 40 من الحوثيين خلال اليوم نفسه باشتباكات مع المسلحين القبليين بأرحب شمال صنعاء.
من جهة أخرى شهدت مديريات محافظة عدن كبرى مدن المحافظات الجنوبية عصيانا مدنيا شاملا شل الحركة التجارية بالكامل في جميع المديريات.
وأكد مصدر محلي أن حركة السير في شوارع عدن توقفت، حيث أغلقت جميع المحلات التجارية والمدارس والشركات والبنوك أبوابها استجابة لبرنامج التصعيد الثوري المنظم في جميع محافظات ومديريات الجنوب، باعتبار الاثنين من كل أسبوع يوم عصيان مدني شامل في الجنوب.
كما أحرق عناصر في الحراك سوق بيع القات بمدينة الشحر بحضرموت تعبيرا عن العصيان المدني.

 

 

  • “الحوثيون يصرون على التحكم بالسياسة التحريرية للإعلام الحكومي، والوضع مقلق جدا رغم الاتفاق مع الجماعة على مكافحة الفساد المالي والإداري معا”.

نادية السقاف وزيرة الإعلام اليمنية

أضف تعليقاً

Add Comment