X

إيرانيون طالبوا مفتشات الوكالة الذرية بخلع ملابسهن

الأربعاء - 15 سبتمبر 2021

Wed - 15 Sep 2021








الوكالة الدولية للطاقة الذرية                                   (مكة)
الوكالة الدولية للطاقة الذرية (مكة)
قال دبلوماسيون «إن حراسا إيرانيين تحرشوا بعدد من مفتشات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في منشأة نطنز النووية في الأشهر القليلة الماضية، وإن واشنطن طالبت طهران بوقف هذا السلوك على الفور».

ونقلت صحيفة «وول ستريت جورنال» عن دبلوماسيين، أن الحوادث التي لم تكشف سابقا تضمنت لمس حراس أمن ذكور مفتشات بشكل غير لائق، وأوامر بخلع بعض الملابس.







وقال أحد الدبلوماسيين «إن هناك ما لا يقل عن أربعة حوادث مضايقات منفصلة»، فيما أوضح دبلوماسي ثان أن عدد الحوادث من خمسة إلى سبعة.

وطالبت ورقة وزعتها الولايات المتحدة على أعضاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية قبل اجتماع مجلس إدارة الدول الأعضاء هذا الأسبوع، واطلعت عليها صحيفة «وول ستريت جورنال»، بوضع حد لمثل هذا السلوك، وتقول الورقة الأمريكية «إن التحرش بمفتشات الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمر غير مقبول على الإطلاق».

ودعت واشنطن مجلس محافظي الوكالة إلى أن يوضح في بيانه أن مثل هذا السلوك مؤسف ويجب أن يتوقف على الفور، وأن يتخذ الإجراء المناسب إذا أبلغ عن حوادث أخرى.

وقال الدبلوماسيون «إن أول حادث مفترض كان في مطلع حزيران، والأخير في الأسابيع القليلة الماضية.

وتأتي التقارير وسط تصاعد التوتر بين إيران والوكالة الذرية على النشاطات النووية الإيرانية ورفضها التعاون مع الوكالة.

وزاد المسؤولون الإيرانيون في الأشهر الماضية انتقاداتهم للوكالة ومديرها العام رافائيل غروسي، واتهموا الوكالة علنا بشن هجمات سياسية، وبالانحياز، وأكدت الوكالة الذرية الحوادث في منشأة إيرانية، دون تفاصيل.

وقال متحدث باسم الوكالة الذرية «أثارت الوكالة هذه المسألة على الفور وبحزم مع إيران لتشرح بعبارات واضحة جدا ولا لبس فيها، أن مثل هذه الحوادث المتعلقة بأمن موظفي الوكالة غير مقبولة ولا يجب أن تتكرر». وأضاف «إن إيران قدمت تفسيرات تتعلق بالإجراءات الأمنية المعززة في أعقاب الحوادث المشار إليها في إحدى منشآتها.