X

إطلاق مركز تميز للذكاء الاصطناعي لرفع جودة أنماط الحياة الصحية

الثلاثاء - 04 مايو 2021

Tue - 04 May 2021

دشن وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة ورئيس الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا) الدكتور عبد الله الغامدي، مركز التميز للذكاء الاصطناعي في الصحة بمقر الهيئة، كما شهد حفل التدشين توقيع مذكرة تفاهم بين الوزارة و(سدايا) لتفعيل العمل المشترك بين الجانبين في العديد من المجالات أبرزها تطوير الاستراتيجية الوطنية للبيانات والذكاء الاصطناعي في مجال الصحة، والمساعدة في بناء أساسيات ومعايير البيانات الصحية وقدرات الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى بناء مركز وطني للابتكار في مجال البيانات والذكاء الاصطناعي بالقطاع الصحي؛ وذلك لزيادة المحتوى المحلي عن طريق تطوير وتبني التقنية المتطورة التي تخدم القطاع.

ويأتي إطلاق مركز التميز بهدف تطوير حلول الذكاء الاصطناعي لرفع مستوى جودة أنماط الحياة الصحية، والإسهام في تشخيص الأمراض المزمنة والكشف المبكر عنها مثل: الجلطات الدماغية، والكشف المبكر عن أمراض السرطان، وأمراض القلب بأنواعها، واعتلال الشبكية، وتعزيز دور الذكاء الاصطناعي في مجال الطب بشكل عام.







وأوضح الربيعة أن الوزارة تواصل العمل مع (سدايا) للاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي، ودعم الجهود المبذولة؛ لتكوين منظومة معرفية تجمع بين الذكاء الاصطناعي والخبرة الصحية والتشغيلية بهدف تطوير حلول متكاملة؛ سعيا لتحسين أداء وإنتاجية نظم الرعاية الصحية والارتقاء بمستوى الكفاءات الوطنية العاملة في هذا المجال.

وقال الغامدي «سنعمل عن طريق مركز التميز نحو تطوير الكفاءات الشابة في مجال الذكاء الاصطناعي الصحي لتأهيلهم في سوق العمل، وتعزيز التعاون في البحوث والأوراق العلمية وعمل المؤتمرات و(الهاكثون) في مجال الذكاء الاصطناعي».

ويعمل المركز الوطني للذكاء الاصطناعي على الاستفادة من حجم البيانات المتوفرة لدى وزارة الصحة؛ لتوفير حلول متطورة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي لخدمة المجال الصحي خلال موسم الحج والعمرة بكفاءة وجودة عالية.

كما يجري العمل على ما يزيد عن 173 (سيناريو) للذكاء الاصطناعي في المجال الصحي قابلة للتنفيذ وعمل خطة زمنية لتنفيذها.

أهداف إطلاق المركز:

  • تطوير حلول الذكاء الاصطناعي لرفع مستوى جودة أنماط الحياة الصحية.

  • الإسهام في تشخيص الأمراض المزمنة والكشف المبكر عنها.

  • تعزيز دور الذكاء الاصطناعي في مجال الطب بشكل عام.