X

كلوب: غادرنا أبطال أوروبا من مدريد وليس من أنفيلد

الجمعة - 16 أبريل 2021

Fri - 16 Apr 2021








يورجن كلوب                                              (د ب أ)
يورجن كلوب (د ب أ)
أعرب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي يورجن كلوب، عن أسفه الشديد لفشل فريقه في استغلال الفرص التي أتيحت لها أمام ريال مدريد أمس الأول في إياب دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا، ولكنه أكد أن الفريق لم يودع البطولة من مباراة أمس الأول، ولكنهم ودعوا البطولة من المباراة التي خسروها في مدريد.

وانتهت حملة ليفربول في دوري أبطال أوروبا أمام فريق من العاصمة الإسبانية مدريد للموسم الثاني على التوالي، وذلك بعدما تعادلا سلبيا في إياب دور الثمانية، علما بأن الريال فاز ذهابا 3 / 1.







وكان ليفربول بحاجة لهدفين ليقلب النتيجة لمصلحته، ولكنه لم يكن قادرا على إيجاد طريقة للعبور على أرضه، رغم أن الفريق خلق العديد من الفرص الرائعة، وتحديدا في الـ45 دقيقة الأولى.

ونفذ فريق ليفربول 13 تسديدة من داخل منطقة الجزاء، وهو أكثر عدد محاولات لهم في مباراة على أرضهم بدوري أبطال أوروبا بدون تسجيل منذ مارس 2006 أمام بنفيكا (20 تسديدة)، ولكن 4 تسديدات فقط منهم كانت على المرمى.

وقال كلوب «دائما تكون بحاجة لتلك اللحظات الحاسمة، الأداء كان جيدا بشكل عام، لم نخسر المواجهة هنا، بالتأكيد خسرناها في مدريد».

وأضاف «بكل تأكيد لم تكن المباراة مريحة لريال مدريد، كنا جيدين، وكنا نتسم بالشراسة ولعبنا بشكل رائع، وكانت هناك العديد من الفرص للتسجيل مع بداية المباراة».

وفشل محمد صلاح في تسجيل هدف من تمريرة رائعة من ساديو ماني في أول دقيقتين من اللقاء، وكان صلاح وجيورجينيو فينالدوم مذنبين لفشلهما في التسجيل نهائيا عندما تهيأت أمامهما فرص سهلة في الشوط الأول.

وبالنسبة لكلوب، فإن عدم القدرة على إنهاء الهجمات بالشكل المناسب بعد تقديم طريقة لعب ممتازة يلخص موسم 2020 / 2021 ككل.

وقال كلوب»لعبنا بنفس الطريقة التي اعتدنا عليها، خضنا مباريات هنا- مباريات سخيفة- كان يفترض أن نفوز بها. ليس اليوم، ولكن في الدوري الممتاز، حيث لم ننه الموقف بشكل نهائي».

وأكد «يجب أن نقبل هذا، كلنا نعلم كم مرة ينهي فيها صلاح مثل هذه الفرص، وعيناه مغلقتان. كانت لدينا الكثير من المواقف، وكان بإمكاننا أن نحظى بفرص أكثر.

كرة القدم التي لعبناها كانت أفضل بكثير من الفرص التي خلقناها».