X

«تداول» تتحول إلى قابضة تمهيدا لطرحها للاكتتاب في النصف الثاني

الأربعاء - 07 أبريل 2021

Wed - 07 Apr 2021

 مجموعة تداول القابضة
مجموعة تداول القابضة
أعلنت السوق المالية السعودية «تداول» أمس تحولها إلى شركة قابضة باسم (مجموعة تداول السعودية القابضة)، بهيكل جديد يدعم تنمية مستقبل السوق المالية السعودية ويضمن استمرارية تطورها، وكخطوة نحو جاهزية المجموعة للطرح العام الأولي المتوقع خلال النصف الثاني من العام الحالي 2021.

وأوضحت خلال مؤتمر صحفي عقدته أمس للإعلان عن خططها، أن المهندس خالد الحصان سيتولى منصب الرئيس التنفيذي للمجموعة، فيما تم تعيين محمد الرميح كرئيس تنفيذي لتداول السعودية، مبينة أن الرميح يمتلك خبرة تمتد لأكثر من 17 عاما في القطاع المالي، وتنوعت مسيرته في تداول بين مجالات عدة، مثل تطوير منتجات الأسواق المالية والتسويق وإدراج الأوراق المالية.







شركة جديدة

كما أعلنت «تداول» تدعيم أعمال الشركة القابضة في مجال الابتكار التقني من خلال إطلاق شركة جديدة باسم (وامض)، وهي شركة جديدة متخصصة بتوفير الحلول التقنية القائمة على الابتكار.

وذكرت أن إطلاق وامض سيساهم في تنوع النطاق وسيدعم الشركة في توفير حلول تقنية مبتكرة في مجالات مختلفة والإسهام في تكامل بنية السوق المالية.

وأشارت إلى تعيين محمد النوري رئيسا لـ»وامض»، مبينة أن النوري يمتلك خبرة تمتد لأكثر من 16 عاما في القطاع البنكي التجاري والاستثماري، تنوعت بين تطوير الأعمال للشركات والأفراد في القطاع البنكي التجاري وتطوير منتجات وأنظمة الأوراق المالية.

4 شركات تابعة

وأفادت بأن مجموعة تداول السعودية تضم أربع شركات تابعة هي: (تداول السعودية) كسوق للأوراق المالية، وشركة مركز مقاصة الأوراق المالية (مقاصة)، وشركة مركز إيداع الأوراق المالية (إيداع)، وشركة (وامض) الجديدة المتخصصة في الخدمات والحلول التقنية القائمة على الابتكار، وذلك في خطوة ستسهم بشكل جوهري في مسيرة تطوير سوق مالية متقدمة وتحقيق مستهدفات برنامج تطوير القطاع المالي ودعم تنمية الاقتصاد السعودي.

سوق مالية رائدة

وقالت رئيسة مجلس الإدارة، سارة السحيمي، إن إعلان التحول لمجموعة قابضة يأتي بتحد جديد وطموح أكبر وفتح آفاق جديدة. وأضافت «اليوم نحن ضمن أكبر 10 أسواق مالية في العالم والأكبر على مستوى المنطقة، ونحن كسوق مالية سعودية حققنا الكثير من الإنجازات».

وأوضحت أن انضمام السوق لجميع الأسواق الناشئة يشكل دليلا ملموسا على الجهود الحثيثة التي بذلتها تداول، مضيفة أن «طموحنا ورؤيتنا بأن نصبح سوقا مالية رائدة بين الأسواق العالمية».

وأشارت إلى أن هذه التغيرات والتحسينات الهامة التي مرت بها السوق كان لها الأثر الواضح لنقلها لأحد أكبر الأسواق العالمية.

ضمان الاستدامة

وذكرت أن تطوير السوق المالية السعودية ضرورة ملحة لضمان الاستدامة الاقتصادية. وقالت «عملنا جاهدين في تداول لتعزيز وضمان تكامل الخدمات التي نقدمها للسوق المالية السعودية والتي تعد ركيزة أساسية لرؤية المملكة 2030 ومواكبة التطور السريع».

وتأسست شركة «تداول» في عام 2007، ويبلغ رأسمالها 1.2 مليار ريال، مقسم إلى 120 مليون سهم مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة.

وتعد «تداول» الجهة الوحيدة المصرح لها بالعمل كسوق للأوراق المالية في المملكة، حيث تقوم بإدراج الأوراق المالية وتداولها، وتعتبر السوق المالية المصدر الرسمي لجميع المعلومات المتعلقة بالسوق المالية.

وانضمت تداول كعضو منتسب في المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية وكعضو في الاتحاد الدولي للبورصات.

مجموعة تداول السعودية

تضم 4 شركات تابعة:

  • تداول السعودية، وهي سوق للأوراق المالية

  • مقاصة، وهي مركز مقاصة الأوراق المالية

  • إيداع، وهي مركز إيداع الأوراق المالية

  • وامض الجديدة المتخصصة في الخدمات والحلول التقنية


رأس المال (1,200,000,000) ريال

مقسم إلى (120,000,000) سهم

القيمة الاسمية للسهم 10 ريالات

جميع الأسهم اكتتب فيها صندوق الاستثمارات العامة