X

تعز تثور في وجه الطغيان الحوثي

الجيش اليمني يسيطر على سلسلة جبال قريضة والسليفة الاستراتيجية جنوب مأرب
الجيش اليمني يسيطر على سلسلة جبال قريضة والسليفة الاستراتيجية جنوب مأرب

الأربعاء - 13 يناير 2021

Wed - 13 Jan 2021

انتفض شعب محافظة تعز ضد الطغيان الحوثي، ونظم وقفة احتجاجية أمس ومظاهرات للتنديد بجرائم الميليشيات الإرهابية بحق المواطنين في منطقة الحيمة خلال الأسبوع الماضي.

واستنكر المحتجون في الوقفة التي شارك فيها العشرات من أبناء المنطقة ونشطاء حقوقيون، الهجوم الحوثي على المدنيين، وارتكاب أبشع الجرائم بحقهم، ورفعوا في التظاهرة التي نفذت أمام مبنى محافظة تعز شعارات عدة منها (الحيمة بلادي محاصرة)، (الحوثي جماعة إرهابية تمارس جرائمها البشعة ضد أبناء الحيمة).

ودعا أبناء الحيمة الضمير العالمي لإنقاذهم من الإرهاب الحوثي، كما طالبوا المجتمع الدولي والمبعوث الأممي ومنظمات حقوق الإنسان للقيام بواجباتهم الإنسانية والتدخل لوقف الحملة الحوثية المستمرة بحق أبناء المنطقة.

وكانت ميليشيات الحوثي وجهت حملة عسكرية الأربعاء الماضي إلى المنطقة، تضم دبابات ومدرعات وأطقم عسكرية وعلى متنها عشرات المسلحين، بحجة البحث عن مطلوبين، وفرضت حصارا وشنت قصفا على المنطقة، ومارست جرائم إبادة وتطهير عرقي بحق أبناء المنطقة.

وكشفت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، عن توثيق 334 انتهاكا لحقوق الإنسان في منطقة الحيمة بمديرية التعزية محافظة تعز، تنوعت بين قتل العمد وإصابة والاختطاف والإخفاء القسري وتشريد ومنع وصول العلاج والغذاء والماء نتيجة الحصار الذي تفرضه ميليشيات الحوثي على كافة المنازل السكنية.

وفي غضون ذلك أطلق ناشطون ومواطنون يمنيون حملة الكترونية بعنوان (الحوثية جماعة إرهابية) تتناول أبرز المعاناة والمآسي التي جلبها الانقلاب الحوثي وجرائمه الإرهابية منذ اجتياح صنعاء أواخر 2014، وعلى المستوى الداخلي، مارست الجماعة كل أنواع الجرائم الإرهابية من قتل وخطف وتعذيب وتشريد لآلاف اليمنيين، وأقدمت الميليشيات مؤخرا على تفجير مطار عدن، مما أسفر عن سقوط 135 قتيلا وجريحا من المدنيين والصحفيين وموظفي الصليب الأحمر الدولي ولاقى إدانات دولية عديدة.

ميدانيا، حققت قوات الجيش اليمني المسنودة بمقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية، تقدما ميدانيا جديدا في مديرية رحبة جنوب محافظة مأرب.

وأكد قائد محور بيحان اللواء الركن مفرح بحيبح أن أبطال الجيش والمقاومة الشعبية تمكنوا من تحرير مواقع عسكرية استراتيجية جديدة في مديرية رحبة، وكبدوا ميليشيات الحوثي المتمردة خسائر بشرية ومادية كبيرة وفادحة في العتاد والأرواح. ونقل موقع وزارة الدفاع عن اللواء بحيبح قوله، «إن أبطال القوات المسلحة تمكنوا من تحرير واستعادة سلسلة جبال قريضة، وجبال السليفة الاستراتيجية، بعد معارك عنيفة بين قوات الجيش وميليشيات الحوثي».

وفي جبهة ساحل اليمن الغربي تمكنت القوات المشتركة، من كسر زحف لميليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا، باتجاه مفرق سقم جنوب مدينة حيس بالحديدة، وأفاد مصدر عسكري في القوات المشتركة، أن مسلحي ميليشيات الحوثي نفذوا هجوما من مناطق سيطرتهم في منطقة ظمي وجبال البرشا باتجاه مفرق سقم جنوب حيس، ولكن دون جدوى. مؤكدا ألتصدي للميليشيات الحوثية المهاجمة وإيقاع عشرات القتلى والجرحى جراء خروقاتها لوقف إطلاق النار.

ودفعت الميليشيات بتعزيزات بشرية على متن أطقم ودراجات نارية وعربة عسكرية من جهة مدينة دمت عاصمة المديرية، باتجاه مواقعها المتاخمة لجبهة مريس، شمال مديرية قعطبة.

منشآت دمرها الحوثيون:
  • 898 ممتلكا خاصا ومنشأة عامة
  • 753 منزلا سكنيا
  • 45 مسجدا ودارا للقرآن
  • 36 مدرسة ومرفقا تعليميا
  • 160 مسجدا حولت إلى ثكنات عسكرية


مشاهدات يمنية:
  • نجاة محافظ محافظة شبوة بن عديو من محالة اغتيال
  • ميليشيات الحوثي تواصل عمليات نهب ومصادرة أراضي الدولة بمناطق سيطرتها
  • ميليشيات الحوثي تعيش حالة ارتباك وتخبط بعد قرار واشنطن تصنيفها مجموعة إرهابية