X

قبل ديربي الهلال والنصر غدا.. الظفيري يتخوف من الهدف المبكر والبيشي يخشى عيوب التشكيلة

السبت - 21 نوفمبر 2020

Sat - 21 Nov 2020

قال لاعب النصر السابق مساعد مدرب فريق درجة الشباب بالنادي نهار الظفيري «إن المدير الفني للفريق الأول البرتغالي روي فيتوريا مطالب بالفوز على غريمه الهلال غدا لعدة من الأسباب، من بينها استعادة شخصية الفريق والمنافسة على لقب دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ومحو آثار هزائم المباريات الثلاث الأولى في الجولات الأربع الماضية بالدوري أمام الفتح والتعاون والشباب».

وأضاف «الأمور الفنية هي من ستكون الفيصل في اللقاء وليس كما كان عليه سابقا من حيث اللعب على الجانب النفسي، فديربي النصر والهلال اختلف كثيرا بعد إضافة عدد كبير من اللاعبين الأجانب في كل فريق».

وأردف «يمتلك مدرب النصر وفرة من النجوم على صعيد التشكيل الأساسي والأوراق الرابحة التي تمكنه من الظفر بنتيجة اللقاء، لذلك لا أعتقد أن الفريق سيتأثر بغياب أي لاعب، ففي خط الدفاع تحديدا ستكون مشاركة علي لاجامي وعبدالإله العمري فرصة ثمينة لهما لحجز مكان مميز مستقبلا من خلال انتزاع ثقة الجماهير والجهاز الفني الذي يظهر دائما في المواعيد الكبرى».

وأبدى الظفيري تخوفه من استقبال النصر لهدف في أول ربع ساعة، وقال «لو حدث ذلك، فإن أوراق الفريق ستتبعثر، فيما سيصبح الهلال أكثر ثقة وثباتا خاصة وأنه يدخل اللقاء بضغوط أقل من النصر».

من جانبه، توقع مدافع الهلال السابق حسين البيشي أن يطغى الحذر الزائد على المواجهة، وذلك لاعتبارات عديدة أهمها أن نتيجة اللقاء ستلقي بظلالها على مباراة الفريقين بنهائي كأس خادم الحرمين الشريفين بعد أيام قلائل (السبت المقبل).

وأضاف «الهلال في الفترة الحالية أفضل فنيا وبدنيا من النصر على الرغم من أن هناك عيوبا في تشكيلة المدير الفني لوشيسكو رازفان في الجانب الدفاعي، حيث كنت أتمنى إحضار مدافع أجنبي بجانب الكوري هيون سو لتنظيم خط الدفاع بشكل أكبر ومنح حرية التحرك للطرفين محمد البريك وياسر الشهراني».

وقال البيشي «إن مفاتيح الفوز لدى كتيبة رازفان تتمثل في كاريلو وجوفينكو»، مبينا أنهما يمثلان مكامن الخطورة ومفاتيح الفوز في ظل تواجد سالم الدوسري وسلمان الفرج أو غيابهما، لأنهما يمتلكان الحلول والابتكار داخل وسط الملعب».

وأردف «متى كان وسط الهلال حاضرا ذهنيا، فستكون الغلبة من نصيبه فالخطورة في الهلال دائما تأتي من الوسط».

وأضاف «متى تعامل لوشيسكو مع مباراة الغد ونهائي كأس الملك بشكل جيد، فسيخرج فائزا في المباراتين».

أضف تعليقاً

Add Comment