السراج يواجه مظاهرات ليبيا بانتشار أمني وحظر تجوال

السبت - 29 أغسطس 2020

Sat - 29 Aug 2020





مظاهرات الشباب في طرابلس                        (مكة)
مظاهرات الشباب في طرابلس (مكة)
قال شهود عيان إن العاصمة الليبية طرابلس تشهد انتشارا أمنيا كثيفا بعد إعلان الحكومة المعترف بها دوليا حظر تجوال كامل لمدة أربعة أيام على خلفية مظاهرات منددة بالوضع المعيشي والاقتصادي المتردي.

وقرر رئيس حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في ليبيا، فايز السراج، وقف وزير الداخلية فتحي باشاغا عن العمل، وإحالته إلى التحقيق، على خلفية تصريحات سابقة للوزير بشأن المتظاهرين وأي تجاوزات ارتكبت في حق المتظاهرين.

وانتشرت صور على منصات التواصل الاجتماعي تبين سيارات عسكرية محملة بأسلحة متنوعة وعناصر مسلحة أغلقت الشوارع المؤدية لميدان الشهداء في طرابلس لمنع التظاهر. وقال سكان فضلوا عدم ذكر أسمائهم لأسباب أمنية «يسمع إطلاق رصاص بين الحين والآخر ويمنع التجول في المدينة».

وتشهد مدينة طرابلس مقر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا «أوضاعا معيشية سيئة وسط انقطاع للتيار الكهربائي ونقص في المحروقات ومشتقات النفط وأزمة سيولة مالية بالمصارف».

وقال رئييس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق فايز السراج في كلمة متلفزة «إن أزمة انقطاع الكهرباء لن تنتهي قريبا، وليس لدى الحكومة عصا سحرية لتغيير الأوضاع في محطات وشبكات الكهرباء».

وعللت حكومة الوفاق سبب إعلانها حظر التجوال الكامل للحد من انتشار وباء كورونا بعد ازدياد عدد المصابين، حيث أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض في آخر إحصائية يومية أمس عن 355 إصابة جديدة، ليصل العدد الإجمالي إلى 12629، والوفيات إلى 226.

وقال الحراك المنظم للتظاهرات بالمدينة، والتي اندلعت منذ قرابة الأسبوع، في غرفة على الفيس بوك وصل عدد أعضائها إلى أكثر من 100 ألف إن قرار الحظر الكلي صدر لمجابهة المتظاهرين، وليس كإجراء احترازي للحد من انتشار وباء كورونا.

وكانت الاحتجاجات قبل إعلان حظر التجوال قد تعرضت لإطلاق نار من قبل جماعات مسلحة تابعة لحكومة الوفاق وتعرض العشرات لجروح وإصابات، بحسب مصادر طبية.

أضف تعليقاً

Add Comment