X

طفلة الماء.. شاهد حي على جرائم الحوثي

قناصة الميليشيات الإجرامية ضربت رويدا عند ذهابها لجلب الماء لأهلها
قناصة الميليشيات الإجرامية ضربت رويدا عند ذهابها لجلب الماء لأهلها

الأربعاء - 19 أغسطس 2020

Wed - 19 Aug 2020

دخل الطفل عمري صالح في نوبة بكاء، وحزن شديدين خلال تكريمه على موقفه الشجاع، في إنقاذ أخته «طفلة الماء» التي أصيبت برصاص قناص حوثي بتعز.

لم يستطع الطفل أن يتمالك نفسه وهو يستعيد المشهد المؤلم الذي تعرضت له أخته الطفلة رويدا، وهو يسحب جسد صاحبة الـ8 سنوات، وهي غارقة في دمائها، حيث خنقته الدموع.

ولقبت الطفلة رويدا صالح بـ»طفلة الماء « حيث تم استهدافها أثناء ذهابها لجلب الماء إلى منزل أهلها.

وترقد الطفلة حاليا في أحد مستشفيات المدينة بعد إصابتها بجروح خطيرة، فيما اكتفى الطفل عمري بحشرجة الحديث أثناء وصفه لمشهد قنص أخته رويدا، قبل أن تخنقه الدموع ويجهش بالبكاء في موقف يعجز فيه الكلام.

وفي السياق، دعا وكيل محافظة تعز عبدالقوي المخلافي، المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى ممارسة الضغط الفاعل على الميليشيات لمنع استهداف المدنيين، والالتزام بالمبادئ الإنسانية المعمول بها في النزاعات والحروب، والتي تعد استهداف المدنيين جريمة حرب، وذلك خلال زياته للطفلة رويدا صالح، التي تم استهدافها من قبل قناصة ميليشيات الحوثي الإجرامية أثناء ذهابها لجلب الماء إلى منزل أهلها الكائن في حي الروضة السكني، والتي ترقد في أحد مستشفيات المدينة بعد إصابتها بجروح خطيرة.

وأكد أن هذه الجريمة بحق المدنيين الأبرياء من أبناء تعز، تأتي استمرارا لمسلسل جرائم الحوثيين والانتهاكات المتواصلة التي تمارسها ميليشيات الحوثي على تعز وعلى أبنائها منذ ست سنوات.

وأثارت حادثة قنص الطفلة رويدا صالح من قبل الحوثيين في مدينة تعز استياء واسعا وسط إدانات حقوقية.

في غضون ذلك أكدت وزارة الخارجية اليمنية أن مدينة تعز تعيش منذ عام 2015 وضعا إنسانيا مزريا جراء عدوان ميليشيات الحوثي على المدينة عقب الانقلاب على الدولة.

ميدانيا تمكنت قوات الجيش الوطني فجر أمس من السيطرة على تلتي الشايف إثر

هجوم مباغت شنته شرق مدينة صرواح غربي مأرب.

وأكد مصدر عسكري أن قوات الجيش الوطني نجحت في تحرير تلتي الشايف بالكامل إثر هجوم مباغت شنته وحدات الجيش الوطني على مواقع تمركز الحوثيين الذين يحتلونها منذ 2014 ،وأوضح أن عملية تحرير الشايف ستعمل على قطع أحلام الحوثيين من الالتفاف على جبل هيلان من اتجاهي الكسارة والمخدرة، وأن قوات الجيش الآن قادرة على قطع خطوط إمداد الحوثيين إلى المخدرة وقمة جبل هيلان.

ونفى المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد الركن عبده مجلي، ادعاءات ميليشيات الحوثي الانقلابية بشأن سيطرتها على 1000 كلم مربع في عملية عسكرية أطلقتها في مديرية ولد ربيع ومحيطها التابع لمحافظة البيضاء.

مشاهدات يمنية
  • رابطة أمهات المختطفين بالحديدة تطالب بسرعة الإفراج عن 60 مختطفا داخل أحد المعسكرات الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي في صنعاء
  • ميليشيات الحوثي تواصل المتاجرة بالمشتقات النفطية بالسوق السوداء بمناطق سيطرتها
  • الحوثيون يعلنون تسجيل 70 حالة وفاة، وتهدم 462 منزلا جراء سيول الأمطار التي شهدتها المناطق الخاضعة لسيطرتهم


أضف تعليقاً

Add Comment