X

أمريكا: روسيا والصين حولتا الفضاء إلى ساحة حرب

السبت - 25 يوليو 2020

Sat - 25 Jul 2020








كريستوفر فورد
كريستوفر فورد
قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية، إن الولايات المتحدة وروسيا ستعقدان محادثات حول الأمن في الفضاء الأسبوع المقبل في فيينا، في أعقاب اتهامات أمريكية وبريطانية بأن موسكو اختبرت أخيرا أسلحة مضادة للأقمار الصناعية.

وقال مساعد وزيرة الخارجية الأمريكي لشؤون الأمن الدولي وعدم الانتشار كريستوفر فورد، إنه يأمل في أن يتمكن الجانبان من الاتفاق على «معايير» للإجراءات التي تقوم بها الدول في الفضاء الخارجي، ووصف أنشطة روسيا في الفضاء بأنها «غريبة وخطيرة».

وقال فورد في اتصال هاتفي مع صحفيين «موسكو وبكين حولتا الفضاء بالفعل إلى ساحة حرب». وتجري الولايات المتحدة اجتماعات موازية حول أمن الفضاء مع الصين وتود أن تلتزم موسكو وبكين بمعايير مماثلة في الفضاء.

ومن المقرر أن تستمر المحادثات أياما عدة، وستضم خبراء من الجانبين. وتأتي هذه التصريحات بعد يوم واحد فقط من إعلان الولايات المتحدة وبريطانيا أن روسيا أطلقت «سلاحا فضائيا مضادا للأقمار الصناعية»، خلال اختبار قمر صناعي الأسبوع الماضي.

وأصبحت الولايات المتحدة أكثر قلقا من تزايد تسليح الفضاء من جانب منافسيها روسيا والصين، خاصة قدرة الدولتين على تدمير الأقمار الصناعية التي تزداد أهميتها في الحياة اليومية ولقدرات القوات المسلحة.

أضف تعليقاً

Add Comment

الأكثر قراءة