«ريمديسيفير» يغري أوروبا وأمريكا.. ومطالب باستمرار توريده

الخميس - 02 يوليو 2020

Thu - 02 Jul 2020

طالب وزير الصحة الألماني ينس شبان الشركة المنتجة لعقار ريمديسيفير المستخدم في علاج كورونا، بالاستمرار في إمداد ألمانيا وأوروبا بهذا العقار رغم شراء الولايات المتحدة للكمية الأكبر من الإنتاج في الفترة المقبلة.

وفي مقابلة مع القناة الثانية بالتلفزيون الألماني (زد دي إف)، قال السياسي المنتمي إلى حزب المستشارة أنجيلا ميركل، تأمس إنه ينتظر من شركة جيليد ساينسز « إمداد ألمانيا وأوروبا بمثل هذا الدواء».

وأعرب شبان عن اعتقاده بأنه تم تأمين الحاجة إلى هذا الدواء للأسابيع المقبلة، مشيرا إلى وجود احتياطات منه في الصيدلية المركزية التابعة للحكومة الاتحادية.

يشار إلى أن الحكومة الأمريكية ضمنت شراء الجزء الأكبر من الإنتاج المستهدف من العقار حتى سبتمبر المقبل، وحسب وزارة الصحة الأمريكية فإنه قد تم الاتفاق على شراء أكثر من 500 ألف جرعة من الدواء، وهو ما يعادل 100% من الكمية المزمع إنتاجها في يوليو الحالي، و90% من الكمية في كل من أغسطس وسبتمبر المقبلين.

يذكر أن أمريكا تقريبا تنوي شراء كل الإنتاج المتوقع في الأشهر الثلاثة المقبلة من ريمديسيفير الذي يعالج «كوفيد-19» من الشركة الأمريكية المصنعة.

وأعلنت وزارة الصحة الأمريكية أنها وافقت على شراء 500 ألف جرعة لاستخدامها في المستشفيات الأمريكية. وتشير الاختبارات إلى أن ريمديسيفير يخفض وقت التعافي، رغم أنه ليس واضحا بعد ما إذا كان يحسن معدلات إنقاذ المرضى بفيروس كورونا الجديد من عدمه.

عقار ريمديسيفير
  • يعد واحدا من أكثر الأدوية الواعدة في علاج الأعراض الحادة لكورونا.
  • أوصت الوكالة الأوروبية للأدوية الأسبوع الماضي بإصدار ترخيص مشروط لتداول الدواء في السوق الأوروبية.
  • من المتوقع أن تصدر المفوضية الأوروبية قرارا بهذا الشأن خلال الأيام المقبلة.
  • جرى تطوير عقار ريمديسيفير بالأساس لعلاج الإيبولا، لكنه أظهر تأثيرا ضئيلا.
  • لم يعتمد كدواء بصورة غير مقيدة في أي من دول العالم حتى الآن.

أضف تعليقاً

Add Comment