أرامكو توقع 66 مذكرة في منتدى "اكتفاء" بقيمة 21 مليار دولار

الاثنين - 24 فبراير 2020

Mon - 24 Feb 2020

وقعت شركة أرامكو السعودية في المنتدى والمعرض الخامس لبرنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء)، 66 مذكرة تفاهم وتعاون استراتيجي وتجاري تزيد قيمتها عل 21 مليار دولار مع شركاء وجهات محلية ودولية من 11 دولة، وذلك في مجالات صناعية وتجارية عدة غطت مجمل قطاع الطاقة في المملكة.

وافتتح أمير المنطقة الشرقية، سعود بن نايف، المنتدى والمعرض المصاحب اليوم، بحضور وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان ونائب أمير المنطقة الشرقية أحمد بن فهد.

وحققت أرامكو معدل 56% من المحتوى المحلي عبر برنامج (اكتفاء) بنهاية 2019، صعودا من نسبة 35% في 2015.

وقال رئيس أرامكو وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين الناصر، "إن برنامج اكتفاء حقق نجاحات بارزة منذ إطلاقه قبل نحو 4 سنوات، وهذه النجاحات شكلت تحولا في منظومة الأعمال والخدمات المرتبطة بالصناعات والخدمات في قطاع الطاقة.

وأضاف أن الزخم الذي يحدثه اكتفاء في قطاع الأعمال السعودي له تأثير إيجابي على حجم الاستثمار في المملكة، وعلى توليد الوظائف للشباب والفتيات السعوديين، وزيادة الصادرات الصناعية، وتعزيز موثوقية وكفاءة أعمال الشركة عبر إنشاء سلسلة إمداد عالمية المستوى.

ولفت الناصر إلى أن مستوى المشاركة في المنتدى والمعرض هذا العام تزيد على ضعف المشاركة في المرة الماضية، داعيا المستثمرين إلى اغتنام الفرص المطروحة، حيث يناقش المنتدى نحو 170 فرصة استثمارية.

وجذب برنامج "اكتفاء" 468 استثمارا من 25 دولة بنفقات رأسمالية بلغت 6.5 مليارات دولار، مما نتج عنه إنشاء 44 مصنعا، فيما يجري بناء 64 منشأة صناعية أخرى. وتسهم هذه الاستثمارات في بناء سلسلة إمداد سعودية متكاملة وقدرات جديدة في المملكة مثل أول مرفق تغليف بالصفائح، وأول معمل لإنتاج أنابيب اللدائن الحرارية المعززة، وأول معمل لإعادة تبطين محركات الحفر.

وحقق البرنامج منذ انطلاقته زيادة بنسبة 50% في عدد السعوديين الذين وظفوا من قبل الموردين للاستفادة من القوة العاملة السعودية المؤهلة، وزيادة بنسبة 30% في عدد السعوديات اللاتي تم توظيفهن من قبل الموردين لتعزيز التنوع والاندماج، بالإضافة إلى زيادة صادرات الموردين بنسبة 50% لتلبية الطلب العالمي، بما يعكس تنافسية القاعدة الصناعية السعودية وكفاءتها. كما تمت ترسية 50 اتفاقية شراء استراتيجية بقيمة 29 مليار دولار، الأمر الذي سيؤدي لتأسيس 21 مصنعا محليا وتوسعة 29 مصنعا آخر.

أضف تعليقاً

Add Comment

مقالات ذات صلة