زيادة الرش خلف أحداث الفيصلي والاتفاق

الاحد - 23 فبراير 2020

Sun - 23 Feb 2020








حامد الغامدي خلال خروجه مصابا                    (إعلامي الاتفاق)
حامد الغامدي خلال خروجه مصابا (إعلامي الاتفاق)
تنتظر الهيئة العامة للرياضة تقريرا نهائيا عن أرضية ملعب مدينة المجمعة الرياضية، وتحديدا أسباب التزحلق المتكرر للاعبين التي صاحبت مواجهة الفيصلي وضيفه الاتفاق ضمن الجولة الـ19 لدوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، والتي انتهت لمصلحة الاتفاق 2 - 1.

وكشفت مصادر «مكة» أن التقرير الأولي أثبت سلامة أرضية الملعب رغم التساقط الواضح للاعبي الفريقين، ولا سيما من الجانب الاتفاقي، ووضوح عدم قدرة اللاعبين على السيطرة على الكرة والتحكم بأجسادهم أثناء سير اللعب.

وكانت الهيئة العامة للرياضة طلبت من مسؤولي المدينة الرياضية بالمجمعة إعداد تقرير مفصل عن أسباب تلك الانزلاقات، فيما أكدت مصادر أن عشب ملعب مدينة المجمعة يختلف عن بقية ملاعب المدن الرياضية الأخرى، حيث يكفيه رش قليل من الماء خلال وقت أقل مقارنة بيقية الملاعب الأخرى، مبينا أن كمية المياه التي رشت بها الأرضية قبل لقاء الفيصلي والاتفاق كانت زائدة.

يذكر أن أرضية الملعب تسببت في إصابة لاعب الاتفاق حامد الغامدي بكسر في مفصل القدم، حيث نقل من الملعب إلى أحد المستشفيات الخاصة بالمجمعة، كما تسببت في ولوج هدف الفوز للاتفاق بمرمى حارس الفيصلي مصطفى ملائكة.

يشار إلى أن المبالغة في الرش تأتي بآثار عكسية، مثل صعوبة التحكم في الكرة وكثرة الإصابات بسبب التزحلق وافتقاد اللاعبين توازنهم المعروف.

أضف تعليقاً

Add Comment

مقالات ذات صلة