د ب أ - لندن

أبدى المدير الفني لتشيلسي الإنجليزي، فرانك لامبارد اعتراضه على أكثر من قرار تحكيمي في المباراة التي خسرها فريقه على ملعبه أمام مانشستر يونايتد 0-2 الاثنين الماضي في المرحلة الـ26 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وحسم مانشستر يونايتد الفوز بهدف في كل شوط، حيث تقدم المهاجم الفرنسي انطوان مارسيال بهدف في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، ثم أضاف هاري ماجواير الهدف الثاني في الدقيقة 66، وارتفع رصيد مانشستر إلى 38 نقطة في المركز السابع، بينما تجمد رصيد تشيلسي عند 41 نقطة في المركز الرابع.

وألغى الحكم هدفين لتشيلسي في الشوط الثاني سجلهما كيرت زوما وأوليفييه جيرو بعد الرجوع لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار) في المرتين.

وأفلت ماجواير من طرد محتمل في الشوط الأول إثر تدخل مع ميشي باتشواي .

وقال لامبارد عقب المباراة «كان يفترض طرد هاري ماجواير، هذا واضح، وقد أثر عدم طرده على المباراة بالتأكيد».

كذلك اعترض لامبارد على قرار إلغاء هدف زوما، بداعي خطأ من زميله سيزار أزبيليكويتا، قائلا «أزبيليكويتا تعرض للدفع، لذلك كان من المفترض احتساب الهدف، أما جيرو فقد كان متسللا بجزء من القدم، وأتفهم هذا القرار، فهذه هي القواعد الآن، لا أعرف لماذا لا ينظر الحكام إلى الشاشة، يجب استخدامها».