X

مهرجان الحارة المكية يكشف الحنين

تهافت أهالي مكة المكرمة من كافة أحيائها مساء أمس صوب مهرجان الحارة المكية، الذي انطلقت فعالياته بمواقف حجز السيارات على طريق مكةـ جدة السريع والذي شمل كافة الزوايا التراثية والحرف اليدوية والمنتجات القديمة التي تميزت بها مكة قبل مئة عام، وشهد انطلاق المهرجان في أولى لياليه كثافة من قبل العوائل المكية والأطفال وكبار السن وشاركت مختلف القطاعات الحكومية والأهلية بالمهرجان الذي انطلقت فعالياته بأهازيج وأناشيد

تهافت أهالي مكة المكرمة من كافة أحيائها مساء أمس صوب مهرجان الحارة المكية، الذي انطلقت فعالياته بمواقف حجز السيارات على طريق مكةـ جدة السريع والذي شمل كافة الزوايا التراثية والحرف اليدوية والمنتجات القديمة التي تميزت بها مكة قبل مئة عام، وشهد انطلاق المهرجان في أولى لياليه كثافة من قبل العوائل المكية والأطفال وكبار السن وشاركت مختلف القطاعات الحكومية والأهلية بالمهرجان الذي انطلقت فعالياته بأهازيج وأناشيد

الثلاثاء - 13 يناير 2015

Tue - 13 Jan 2015

ميلاد مكة القديمة يجذب الباحثين عن التاريخ

فهد الحربي، عبدالمحسن دومان - مكة المكرمة

تهافت أهالي مكة المكرمة من كافة أحيائها مساء أمس صوب مهرجان الحارة المكية، الذي انطلقت فعالياته بمواقف حجز السيارات على طريق مكةـ جدة السريع والذي شمل كافة الزوايا التراثية والحرف اليدوية والمنتجات القديمة التي تميزت بها مكة قبل مئة عام، وشهد انطلاق المهرجان في أولى لياليه كثافة من قبل العوائل المكية والأطفال وكبار السن وشاركت مختلف القطاعات الحكومية والأهلية بالمهرجان الذي انطلقت فعالياته بأهازيج وأناشيد.
وكان المعلم وبيت العسل وسوبيا الخضري وقبلة الدنيا العنوان الذي يحكي تاريخ وعراقة مكة وحضرت الغبانة تزهو بألوانها المختلفة على رؤوس المكيين الذين أعلنوا بملء الأفواه أنهم ينتظرون إقامة الحارة المكية القديمة التي تحكي تاريخ آبائهم وأجدادهم بشكل دائم، يمكن أبناءهم والأجيال المقبلة من التعرف على الهوية التاريخية للبلد المقدس.
وتناصف الجنسان أحياء المهرجان بالمشاركة جنبا إلى جنب في تقديم الروائع القديمة وتقليد التعاملات التجارية وتم محاكاة هذا الواقع ببناء المهرجان على شكل حارة قديمة بمساكنها المطرزة برواشين الخشب والرسومات والزخارف الإسلامية وما تحوي من أزقة ضيقه وأسواق تجارية وبيوت من القش.
عناوين وحكايات ترجمتها أمانة العاصمة المقدسة من أفواه الأجداد إلى أنظار الأبناء بالمحاكاة البصرية للواقع القديم وبالاستعانة بكبار السن وأصحاب المهن والحرف وعمد الأحياء لتقديم شرح واف ومفصل لكل الباحثين عن تاريخ مكة.
فعاليات مهرجان الحارة المكية الذي رعته أمانة العاصمة المقدسة ضمن برنامج الربيع لهذا العام جاء لتوثيق التراث المكي وإظهاره للأجيال ليكون عالقا في الأذهان، كما أظهرت لأهالي مكة المكرمة والزائرين والمعتمرين من داخل وخارج المملكة تراث أطهر البقاع على وجه الأرض وما يشتمل عليه من التراث العمراني بالحارات القديمة والمشغولات التقليدية والمنتجات المكية اليدوية إضافة إلى نماذج من البيوت القديمة لمكة المكرمة وأسواقها كسوق المدعى وسوق الليل والأزقة والمقاهي الشعبية والدكاكين الصغيرة والحكواتي وبيت مكة المكرمة ومعرض الأسر المنتجة والمتحف التراثي وفن العمارة المكية، وقد شهد الحفل عدد من وجهاء وأعيان منطقة مكة المكرمة، وعمد الأحياء وجمع غفير من أهالي مكة المكرمة، واشتمل الحفل على عدد من العروض الشعبية والمجسات الحجازية والألعاب الشعبية كالمزمار والخبيتي وغيرها.

أضف تعليقاً

Add Comment