واشنطن تعاقب لبنانيين متورطين بتمويل حزب الله

السبت - 14 ديسمبر 2019

Sat - 14 Dec 2019





ستيفن منوتشين
ستيفن منوتشين
فرضت الولايات المتحدة أمس عقوبات على رجلي أعمال لبنانيين، هما جامع تحف فنية وشريك له بتهمة تحويل عشرات الملايين لحزب الله اللبناني الموالي لإيران عبر مخططات لغسيل الأموال.

وحددت وزارة الخزانة الأمريكية هوية الرجلين وهما ناظم أحمد، المقيم في لبنان، وصالح عاصي، شريك أحمد المقيم في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

ووصفت الوزارة أحمد بأنه أحد أبرز المتبرعين لحزب الله، وقالت إنه يمتلك مجموعة فنية تقدر قيمتها بعشرات الملايين من الدولارات، تشمل أعمال لبابلو بيكاسو وأندي وارول، واتهم عاصي بغسل الأموال عبر تجارة أحمد في الماس، كما تشمل العقوبات 17 كيانا متصلة بهما.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوتشين «حزب الله يواصل استخدام شركات تجارية تبدو قانونية كواجهة لجمع وغسيل الأموال في دول مثل جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث يتمكن من استخدام الرشاوى والعلاقات السياسية لضمان الوصول إلى الأسواق بشكل غير شرعي وتجنب الضرائب».

وقال وزير الخارجية مايك بومبيو في بيان إن أحمد وعاصي عملا بشكل نشط وقاما على مدى سنوات بإخفاء عوائدهما عن الحكومة اللبنانية من خلال غسل الأموال والاتجار في الألماس المستخدم في الصراعات وتجنب الضرائب، وأضاف «الولايات المتحدة تدعم بقوة مطالب الشعب اللبناني بالإصلاح وإنهاء الفساد».

أضف تعليقاً

Add Comment