واس - الرياض

استعرض خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس، مع رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، العلاقات بين البلدين وآفاق التعاون الثنائي وخاصة بين مجلسي الشورى والنواب الليبي.

حضر الاستقبال وزير الداخلية الأمير عبدالعزيز بن سعود، ووزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان، ورئيس مجلس الشورى الدكتور عبدالله آل الشيخ، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني الدكتور مساعد العيبان، ووزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية أحمد قطان، والوزير المفوض بوزارة الخارجية الليبية خالد عمرو الطبيب.

إلى ذلك تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز برقية عزاء من أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، سائلا الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم الأسرة المالكة الكريمة جميل الصبر وحسن العزاء.

كما تلقى برقية عزاء، من ملك المملكة الأردنية الهاشمية عبدالله الثاني، الذي أعرب باسمه وشعب وحكومة المملكة الأردنية الهاشمية عن أصدق التعازي والمواساة بهذا المصاب، سائلا الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم خادم الحرمين الشريفين والأسرة المالكة والشعب السعودي جميل الصبر وحسن العزاء.

وتلقى الملك سلمان تعازي ولي عهد الكويت الشيخ نواف الأحمد، ورئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الحمد، جيث أعربا عن خالص تعازيهما وصادق مواساتهما في وفاة المغفور له بإذن الله، سائلين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

وكان الديوان الملكي أصدر بيانا أمس أعلن فيه وفاة الأمير متعب بن عبدالعزيز، مبينا أنه سيصلى عليه بعد صلاة العشاء اليوم بالمسجد الحرام في مكة المكرمة. تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنه فسيح جناته، إنا لله وإنا إليه راجعون.

يذكر أن الأمير متعب بن عبدالعزيز، تقلد مناصب أهمها، أمير منطقة مكة المكرمة 1373هـ - 1375هـ، ووزير الأشغال العامة والإسكان خلال فترتين، الأولى 1375هـ - 1399هـ، والثانية من 1404هـ - 1424هـ، ووزير الشؤون البلدية والقروية خلال فترتين، الأولى 1399هـ - 1403هـ، والثانية من 1424هـ - 1430هـ، ووزير المياه والكهرباء من 1403هـ - 1404هـ.