سليمان الجابري - الدمام

10 مكاسب حققها المنتخب السعودي الأول لكرة القدم خلال تجربته الودية أمام الباراجواي التي انتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف أمس الأول على استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض، استعدادا للمشاركة في كأس الخليج العربي «خليجي 24» المقررة في قطر خلال الأسبوع المقبل، والتي يبدأها الأخضر بمواجهة الكويت في السابع والعشرين من الشهر الحالي.

حرص المدرب الفرنسي هيرفي رينارد على الزج بعدد من الأسماء البديلة للوقوف على مستوياتهم قبل المشاركة في البطولة الإقليمية الشهيرة، بالتواكب مع تراجع الأخضر للمركز الثاني في مجموعته الرابعة بالتصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، بعد فوز منتخب أوزباكستان على فلسطين بهدفين وقفزه لصدارة المجموعة بفارق نقطة واحدة.

مكاسب المنتخب السعودي أمام بارجواي

  • الزج بعدد من الأسماء البديلة.
  • الوقوف على مستويات اللاعبين البدلاء قبل إعلان تشكيلة خليجي 24.
  • منح فرصة المشاركة لثلاثي الهجوم عبدالله الحمدان وفراس البريكان وهارون كمارا لحل مشكلة العقم الهجومي.
  • الاحتكاك مع منتخب متقدم في التصنيف العالمي.
  • تجربة أكثر من طريقة لعب في المواجهة.
  • الاطمئنان على حراسة الأخضر وتميز فواز القرني الذي تمكن من صد عدد من الكرات.
  • خلق الانسجام والتفاهم بين اللاعبين.
  • معالجة الأخطاء الدفاعية وعمق الملعب.
  • الإعداد للمشاركة القادمة في خليجي 24.
  • التقدم في التصنيف العالمي بزيادة 12 نقطة ليصل إلى 1351 بعد الفوز على أوزباكستان والتعادل مع بارجواي ليصل للمركز 67 عالميا.