مكة - الرياض

أكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة محمد بن سلمان الخيرية «مسك الخيرية» الدكتور بدر البدر، أن المهن الحالية مختلفة كثيرا عن المهن التي كانت عليها خلال الأجيال السابقة، وأن مهن أولادنا ستختلف عن المهن الحالية بشكل كبير، مبينا أن الواقع الجديد يتطلب عقلية مختلفة ونظاما تعليميا مختلفا ليناسب بيئة العمل الجديدة.

وشدد خلال جلسة بعنوان «أسير الماضي أم مستعد للمستقبل»، في ثاني أيام منتدى مسك العالمي أمس، على الحاجة المستمرة لرفع المهارات الشخصية، حيث دأبت الجامعات التقليدية على التركيز على المهارات الفنية، فيما المهارات الشخصية تأتي في مرحلة ثانوية.

وبين البدر أن المهارات الشخصية تتمثل في أخلاقيات العمل، مهارات العروض التقديمية، مهارات الحديث، الذكاء العاطفي، مشيرا إلى أن بعض الجامعات بدأت تدريسها، إضافة إلى تصميم مسك الخيرية لبرامج متخصصة لرفع تلك المهارات وتعزيزها.

ودعا الطلاب إلى أخذ زمام المبادرة وعدم الانتظار حتى تغير الجامعات مناهجها وتصحيح النظام التعليمي، إذ إن تحقيق النجاح في هذا العالم مرتبط باكتساب المهارات الشخصية، مشيرا إلى وجود أماكن كثيرة لاكتسابها من خلالها سواء من خلال برامج مسك الخيرية، أو الانترنت، إضافة إلى عدد من البرامج الحكومية لتعزيز المهارات الشخصية للرياديين أو العاملين المستقلين أو حتى التقليدين.

وأوضح البدر أن عددا من المنظمات بما فيها مؤسسة مسك الخيرية تركز على إعادة تعليم المهارات وإعادة منح الأدوات، مشيرا إلى أن وزارة التعليم تعمل على إعادة إطلاق مناهج جديدة آخذة في الاعتبار أماكن العمل ومساحات العمل، إضافة إلى الشراكة بين الجامعات والشركات الكبرى في صياغة المساقات الدراسية لتناسب أكثر سوق العمل ومكان العمل.