عبدالعزيز الأسمري - الرياض

حذر مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر البرتغالي روي فيتوريا لاعبيه من التفكير في مواجهة السد القطري آسيويا الاثنين الموافق 16 سبتمبر، وإغفال ما هو مطلوب منهم في مباراة الشباب الجمعة المقبل الموافق 13 سبتمبر بالجولة الثالثة لدوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، رغم الإصابات التي لحقت بعدد من نجوم الفريق والتحاق آخرين بمنتخبات بلدانهم.

وظل فيتوريا في الفترة الماضية مراقبا جيدا لأبرز نقاط القوة والضعف بفريق الشباب، حيث تلقى تقارير فنية موسعة من معاونيه حول التجربة التي خاضها الشباب أمام الفيحاء في اليومين الماضيين وانتهت بالتعادل 1-1.

وكان فيتوريا ألغى التجربة التي كانت مقررة أمام ضمك لغياب معظم عناصر الفريق، فيما تنفس الصعداء باكتمال جاهزية المهاجم عبدالرزاق حمدالله وتلقيه ضوءا أخضر حول إمكانية إشراك النيجيري أحمد موسى بعد أن تعرض لإصابة مع منتخب بلاده وعاد إلى الرياض لاستكمال برنامجه العلاجي بنجاح.

كما ينتظر أن يضع فيتوريا كامل ثقته في العائد مجددا لتمثيل الفريق بعد غياب، لاعب الوسط يحيى الشهري نتيجة اكتمال جاهزيته البدنية، بجانب إشراك فهد الجميعة.