عبده حكمي - مكة المكرمة

شكرا لكم.. نعم تستحقونها.. لأنكم شاركتم في هذه المهمة العظيمة بكل تفان وإخلاص حتى خرج موسم الحج لهذا العام ناجحا على أكمل وجه من كافة الجوانب الأمنية والصحية والخدمية.. تشرفتم بخدمة ضيوف الرحمن، وسخرتم لهم كل الإمكانات عبر المساكن والمخيمات والتغذية والمواصلات للإقامة في مكة المكرمة والمدينة والمنورة.

كم من ابتسامة قابلتم بها حجاج بيته الحرام.. كنتم صناع النجاح المشرف الذي تحقق في هذا الحج.. عكستم الصورة الحقيقية للإنسان السعودي وكنتم مثالا يقتدى في حسن التعامل.

شكرا لرجال الأمن.. شكرا لكل الجهات الحكومية والخاصة المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن من أول نقطة دخلوها إلى المملكة وحتى عودتهم إلى بلادهم سالمين غانمين.

كم من قصص فخر سطرتموها في المدينة المنورة ومكة ومنى وعرفات ومزدلفة ستبقى عالقة في ذاكرة كل حاج.

ماذا قالوا في الحج؟

«لقد حبا الله بلادنا بنعم كثيرة، حيث اختصها بشرف خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار. فأدت واجبها مرضاة له سبحانه، ورحبت بضيوف الرحمن دون استثناء، ووفرت لهم كل الخدمات التي تعينهم على أداء نسكهم بكل يسر وسهولة وأمن وطمأنينة».

خادم الحرمين الشريفين - الملك سلمان بن عبدالعزيز

«هذه الإمكانات التي ساهم فيها كل مواطن سعودي من داخل الحكومة ومن خارجها، هو شرف عظيم يعتز به كل سعودي، بأن هيأ الله تعالى لنا جميعا خدمة ضيوف الرحمن، ولا أستثني أحدا من العاملين في هذا الحج وهم بمئات الألوف».

مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة - خالد الفيصل