هطلت أمس أمطار متوسطة على مشعر منى، ارتوت على إثرها الأرض، كما هطلت أمطار غزيرة إلى متوسطة على مكة المكرمة والمراكز التابعة لها. وأوضح مدير إدارة تطهير سجاد المسجد الحرام نايف الجحدلي أن الإدارة سخرت طاقاتها بـ200 عامل و16 ماكينة غسيل حديثة، لخدمة قاصدي بيت الله الحرام، حيث جرى الانتهاء من عملية التجفيف في زمن قصير ودون تعطيل لحركة الطائفين. وكان المسجد الحرام شهد هطول أمطار استغلها الحجاج وهم يؤدون طواف الإفاضة برفع أكف الضراعة لله وتحري الإجابة مع نزول المطر في مشهد روحاني مفعم بالإيمان، وسط منظومة متكاملة من الخدمات التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين لضيوف الرحمن من عناية واهتمام وحرص ورعاية منذ وصولهم إلى أرض وطننا الغالي وحتى مغادرتهم لها مقبولين سالمين غانمين.