عبدالله الفراج - الرياض

استمرت حالة الاضطراب الإداري الذي يعيشه النصر ولم ينجح أحد في الجمعية العمومية التي عقدت أمس، بعد تمديد فترات الترشيح لـ4 مرات، ولم يكتمل النصاب القانوني للانتخابات حيث حضر 30 شخصا من إجمالي 57، مما دعا الإدارة العامة للانتخابات للإعلان عن تأجيل الانتخابات إلى جولة ثانية.

وفيما أعلن المرشح صفوان السويكت انسحابه من الترشح لرئاسة النصر خلال الجمعية أمس، لم يحضر أعضاء الجمعية الذهبية الذين يمثلون الثقل الرئيس في الانتخابات، باستثناء العضو الذهبي عبدالرحمن الحلافي داعم السويكت.

وبدأت اللجنة العامة للانتخابات بتسجيل حضور أعضاء الجمعية العمومية في الساعة الخامسة أمس، ووصل كل من صالح الأطرم وصفوان السويكت ونصر النصر إلى مقر نادي النصر استعدادا لعقد الجمعية العمومية والمنافسة على رئاسة وعضوية مجلس إدارة النادي، ليعلن النصر عن تأجيل عقد الجمعية العمومية لعدم اكتمال النصاب.

يذكر أن القائمة النهائية لأعضاء الجمعية العمومية، والذين يحق لهم الحضور والتصويت في اجتماع الجمعية العمومية، تضم 15 عضوا للفئة الذهبية، و52 كأعضاء عاديين.

ووفقا للائحة التي أعلنت عنها الهيئة العامة للرياضة، ستعقد الجمعية العمومية في الأيام المقبلة بشرط حضور 25% من الأعضاء الذين يحق لهم الانتخاب، فيما تعقد للمرة الثالثة بأي عدد من الحضور، وسط أنباء عن رغبة أغلب شرفيي النصر في تعيين رئيس مكلف من قبل الهيئة العامة للرياضة.