واس - أبهـا



عقد الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، أمير منطقة عسير، أمس، لقاء مع رواد ورائدات الأعمال بمنطقة عسير، وذلك على مسرح الغرفة التجارية الصناعية بأبها.

وبدئ اللقاء المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها، حسن بن معجب الحويزي، كلمة رحب خلالها بأمير منطقة عسير والحضور، مؤكدا حرص الغرفة التجارية بأبها على دعم قطاع الأعمال، من خلال إنشاء لجنة توفر الدورات التدريبية والدعم اللازم لرواد ورائدات الأعمال، كما سعت الغرفة إلى توقيع العديد من الشراكات والاتفاقيات مع عدد من الجهات المختلفة، ومنها مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية "برنامج بادر"، والهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت"، وبنك التنمية الاجتماعية وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف"، مشيرا إلى أنه تم توفير حاضنات الأعمال لدعم وتنمية المشروعات التجارية وإعطائها الأولوية والأسبقية.

عقب ذلك شاهد والحضور عرضا مرئيا عن لجنة رواد الأعمال بمنطقة عسير، استعرض خلاله تشكيل غرفة أبها لجنة لريادة الأعمال بدعم من رواد ورائدات الأعمال بالمنطقة، وتذليل جميع المعوقات التي تواجههم، حيث تأسست اللجنة منذ بداية 2018 برئاسة خزام بن معجب الحويزي وعضوة مجلس الإدارة ريهام عبدالخالق نائبة لرئيس اللجنة.

وتقوم اللجنة على هدفين رئيسيين من أهداف رؤية 2030، وهما: الوصول بمساهمة القطاع الخاص في إجمالي الناتج المحلي من 40% إلى 65%، وتخفيض معدل البطالة من 11.6% إلى 7%، وتقوم رؤية اللجنة على أن تكون الداعم الرئيسي لرواد ورائدات الأعمال والملتقى الأول لهم بمنطقة عسير، فيما تأتي رسالة اللجنة لصناعة رواد الأعمال بتوفير وسائل الدعم المختلفة من استشارات وبرامج وحاضنات أعمال والبحث عن مصادر تمويلية للأنشطة الرائدة.

وتهدف اللجنة إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال وتطوير وتوجيه الأعمال الريادية وتنمية مهارات رواد الأعمال وتوفير الفرص والشراكات الريادية، فيما تأتي أنشطة اللجنة في عقد اللقاءات والبرامج التدريبية وعقد وتنظيم ورش العمل والديوانيات والزيارات والندوات والملتقيات والاستشارات.

عقب ذلك استمع أمير منطقة عسير إلى مقترحات وآراء رواد ورائدات الأعمال في منطقة عسير والمشكلات التي تواجههم واتخاذ الحلول المناسبة لها، والتي جاء في مقدمتها تسهيل إجراءات الاستثمارات لرواد ورائدات الأعمال، وبحث إنشاء منصات للغوص في سواحل منطقة عسير، وذلك بالتنسيق مع قيادة حرس الحدود بالمنطقة، إضافة إلى تمديد الوقت الزمني لفتح المحلات التجارية في الفترة المسائية، وحل مشاكل الاقتراض لرواد ورائدات الأعمال، إلى جانب مناقشة عدد من المواضيع المتعلقة بالاستثمار في محافظة بارق.