واس - القاهرة

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي دعم مصر الكامل لأمن واستقرار السودان، ومساندتها للإرادة الحرة ولخيارات الشعب السوداني في صياغة مستقبل بلاده، والحفاظ على مؤسسات الدولة، مبديا استعداد مصر لتقديم الدعم للسودان لتجاوز هذه المرحلة بما يتوافق مع تطلعات الشعب السوداني بعيدا عن التدخلات الخارجية.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي أن الرئيس السيسي أعرب خلال لقائه رئيس المجلس العسكري الانتقالي السوداني الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، عن ثقته في قدرة الشعب السوداني ومؤسسات الدولة على استعادة الاستقرار وتحقيق الأمن والحفاظ على مقدرات دولة السودان، مؤكدا أهمية تكاتف الجهود الإقليمية والدولية الرامية لمساعدة السودان على تحقيق استحقاقات هذه المرحلة ومواجهة الأزمة الاقتصادية لما فيه صالح الشعب السوداني.

وشدد الرئيس المصري على حرص بلاده على مواصلة التعاون مع السودان في كل الملفات محل الاهتمام المتبادل، والدفع نحو سرعة تنفيذ المشروعات التنموية المشتركة بما يحقق الرخاء والتقدم لشعبي البلدين.

من جانبه أكد رئيس المجلس العسكري الانتقالي بالسودان التقارب الشعبي والحكومي المتأصل بين مصر والسودان، مثمنا الدعم المصري غير المحدود لصالح الشعب السوداني وخياراته، وللحفاظ على سلامة واستقرار السودان في ظل المنعطف التاريخي المهم الذي يمر به.