د ب أ - رام الله

نددت وزارة الخارجية والمغتربين في السلطة الفلسطينية أمس بإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو البدء في بناء 840 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة «أرئيل» في الضفة الغربية.

وطالبت الوزارة ، في بيان لها، مجلس الأمن الدولي بـ»الخروج عن صمته والدفاع عما تبقى من مصداقيته تجاه الحالة في فلسطين المحتلة، واتخاذ ما يلزم من التدابير التي يفرضها القانون الدولي لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية، وفي مقدمتها القرار رقم 2334 بشأن حظر الاستيطان».

وحملت الخارجية الفلسطينية «الإدارة الأمريكية مسؤولية توفير غطاء لاستمرار عمليات نهب الأرض الفلسطينية المحتلة وتعميق الاستيطان الاستعماري التوسعي».