فايز الثمالي - جدة

فيما تشهد مدينة مكة المكرمة عددا من المزادات على مخططات تضم قطعا سكنية وتجارية، كشف الوسيط العقاري عبدالرحمن الحسن عن حاجة السوق حاليا لزيادة الضخ من الأراضي المطورة، سواء المستحدثة بعد رسوم الأراضي البيضاء أو من خلال الشركات المطورة التي تعمل في القطاع، وذلك من أجل رفع كفة المعروض مقابل الطلب للضغط على الأسعار والتي شهدت خلال الشهرين الماضيين نوعا من التذبذبات نتيجة لارتفاع الطلب.

ضخ أراض

وبحسب معلومات حصلت عليها «مكة» فإن المرحلة الثانية من مزاد مخطط الريان بمكة المكرمة ستبدأ خلال ثلاثة أسابيع، حيث كشف المدير العام لشركة إتقان العقارية الشركة المسوقة لمخطط الريان عبدالعزيز الرشيد عن عزم الشركة الإعلان عن سعر المتر للأراضي الواقعة بالمخطط قبل البدء في المزاد ببضعة أيام، مبينا أن مساحة المخطط في مرحلته الثانية تبلغ نحو 253 ألف متر مربع.

منافسة سعرية

وأكد الرشيد أن أسعار المتر ستحدد لاحقا، لكن ستكون منافسة للأسعار المجاورة للمخطط ويمكن لجميع طبقات المجتمع الدخول والحصول على قطعة أرض مناسبة، وخاصة أن الموقع يعد من أبرز المواقع في العاصمة المقدسة، وأن المزاد -بحسب الأنظمة- سيكون بالقطعة مما سيحقق العدالة بين الجميع وتحقيق أكبر قدر من المشترين.

أسعار المتر

وبالعودة إلى الوسيط العقاري أشار خلال حديثه لـ«مكة» إلى أن الأسعار للأراضي السكنية في ذات الموقع وما جاوره تتراوح بين 1500 ريال للمتر المربع وتصل إلى 2500 ريال بحسب موقع الأرض من المخطط أو الحي، أما الأراضي التجارية فتتراوح ما بين 4 آلاف ريال وتصل إلى 8 آلاف ريال للمتر التجاري.

وقال الحسن «نتوقع أن تكون هناك منافسة ليس فقط على مستوى مخطط الريان بل على المزادات القادمة في وقت شهدنا فيه نوعا من الركود مقابل عودة الطلب بعد أن قدمت الدولة وعبر الجهات المالية الداعمة للمواطن قروضا سكنية دون فوائد، علاوة على دعم منسوبي القطاع العسكري بقرض إضافي جعل هناك حراكا في البيع والشراء».

مساحات الأراضي

وأفاد الرشيد بأن نسبة البناء في مجمل المخطط، والذي تصل مساحته الإجمالية إلى مليون متر مربع، نحو 50% حيث تتراوح قطع الأراضي ما بين 600 متر مربع إلى 4 آلاف متر مربع جميعها ضمن داخل النطاق العمراني.

دخول المزاد

وذكر الرشيد أن آلية الدخول في المزاد الخاص بالمخطط، الذي يبعد عن الحرم الشريف قرابة 7 كلم، سيتم تحديدها في الفترة المقبلة عبر ورشة عمل، وكذلك قيمة المبلغ للدخول في المزاد، مضيفا أنه لا يمنع أن يتصل المشتري في الوقت الراهن لموقع الشركة لطلب الدخول في المزاد لضمان تسجيل اسمه، ومن ثم تقديم المتطلبات في حينها، حيث سيكون المزاد لمدة يوم، من صلاة العصر إلى الساعة الـ11 ليلا.