الرأي
الجمعة 7 رجب 1440 - 15 مارس 2019
الفتق الإربي

من أكثر المشاكل الجراحية شيوعا في العالم ومن أكثر دواعي التنويم في أقسام الجراحة فتوق جدار البطن بمختلف أنواعها، والتي تحدث عندما تخرج أو تبرز بعض الأنسجة أو الأعضاء من مكانها الطبيعي في البطن إلى الخارج من خلال ضعف أو ثغرة في جدار البطن.

وفي الولايات المتحدة وحدها تجرى سنويا مليون عملية جراحية لإصلاح فتوقات جدار البطن، و80% منها عمليات إصلاح فتوق إربية، فما هي الفتوق الإربية؟

المنطقة الإربية هي التقاء أسفل البطن بأعلى الفخذ على جانبي العانة، وهي تمتاز بتركيب داخلي معين يحتوي على نقاط ضعف قد تكون مكانا لتكون الفتوقات، هذه النقاط هي القناة الإربية أسفل البطن التي يمر من خلالها الحبل المنوي عند الرجال أو أحد أربطة الرحم عند النساء. منطقة الضعف الأخرى هي القناة الفخذية أعلى الفخذ بمحاذاة الوريد والشريان الفخذيين.

إن الفتق الإربي منتشر لدرجة أن أكثر من ربع الذكور في العالم تقريبا سوف يكونون هذا النوع من الفتق في حياتهم في مرحلة ما، بينما تنزل هذه النسبة عند الإناث إلى عشر مثيلتها عند الذكور.

قد يتكون الفتق الإربي مبكرا جدا عند الولادة أو في سن مبكرة نتيجة عيب خلقي، وقد يتكون في مراحل متقدمة من العمر نتيجة تراكم الضغوط على جدار البطن وضعف العضلات.

من العوامل التي قد تزيد من احتمال تكون الفتوق زيادة الضغط داخل تجويف البطن، وهذه لها أسباب عدة، كالكحة المزمنة والإمساك المزمن وصعوبة وانحباس البول نتيجة تضخم البروستاتا والحمل. إن هذه العوامل لا تزيد من احتمال الإصابة بالفتق فقط، بل تزيد أيضا من احتمال فشل عمليات إصلاحه، ولذلك فمن الضروري علاج هذه المشاكل ما أمكن قبل الشروع في إجراء عملية لإصلاح الفتق.

العلاج الوحيد المتاح للفتق هو الإصلاح الجراحي، ولكن قد يرى الجراح أن من المناسب تأجيل العملية ومتابعتها إذا كان الفتق صغيرا جدا ولا يسبب أي أعراض، أو إذا كان المريض بحاجة إلى مزيد من التحضير، لكن تبقى الجراحة هي الحل النهائي والوحيد.

إن عدم إصلاح الفتق في الوقت المناسب وبطريقة اختيارية قد يؤدي إلى كبر حجم الفتق مع الوقت، مما يجعل علاجه أصعب تقنيا أو يؤدي إلى حدوث مضاعفات مثل انحباس وانعزاق الفتق، وهذا يتطلب عملية طارئة في ظروف قد لا تكون مثالية لإصلاح الفتق، مما يرفع نسبة المضاعفات سبعة أضعاف بحسب الدراسات العلمية.

يمكن إصلاح الفتق بالطرق الجراحية التقليدية أو بالجراحة المنظارية، أما الفرق بينهما ومميزات كل منهما فهو موضوع مقالنا المقبل.

ما هو الفتق الإربي؟

كيف يتكون؟ وما هي أسبابه؟

كيف نصلحه؟

ماذا ينتج عن إهماله؟

drtjteam@


أضف تعليقاً