مكة _ حائل

وقعت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت» وجامعة حائل أمس، اتفاقية تعاون لتفعيل المعامل والمراكز البحثية في الجامعة لخدمة المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال، والاستفادة من قواعد المعلومات والمكتبة الرقمية والأنشطة البحثية والدراسات العلمية ذات العلاقة بقطاع الأعمال والمجالات التقنية، إضافة إلى دعم مسرعة الأعمال داخل مقر الجامعة.

وتتضمن الاتفاقية التي وقعها مدير جامعة حائل الدكتور خليل البراهيم ومحافظ هيئة «منشآت» المهندس صالح الرشيد، تقديم برامج ودورات عملية في التسويق الرقمي والخدمات القانونية والملكية الفكرية والاستفادة من مراكز الأنشطة البحثية، والتعاون في توفير مصادر التمويل للبرامج والمشاريع المشتركة والمتعلقة بمجال ريادة الأعمال.

ويعكس توقيع الاتفاقية حرص «منشآت» على إعداد وتنفيذ ودعم برامج ومشاريع لنشر ثقافة وفكر العمل الحر وروح ريادة الأعمال والمبادرة والابتكار، وتنويع مصادر الدعم المالي للمنشآت، وتحفيز مبادرات قطاع رأس المال الجريء، إلى جانب وضع السياسات والمعايير لتمويل المشاريع التي تصنف على أنها مشاريع صغيرة ومتوسطة، وتقديم الدعم الإداري والفني للمنشآت ومساندتها في تنمية قدراتها الإدارية والفنية والمالية والتسويقية والموارد البشرية وغيرها.

يذكر أن «منشآت» تحرص على تعزيز التعاون مع الوزارات والهيئات والجهات الحكومية والمنظمات الدولية فيما يتعلق باختصاصاتها، وتعمل على تنظيم قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة ودعمه وتنميته ورعايته وفقا لأفضل الممارسات العالمية، لرفع إنتاجية هذه المنشآت وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي من 20% إلى 35% بحلول عام 2030.