د ب أ - مكسيكو سيتي

قال الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور أمس إن العلاقات مع الولايات المتحدة لا تزال دافئة، رغم النزاع الجاري بشأن المهاجرين، وتعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ببناء جدار على طول الحدود بين البلدين.

وأضاف الرئيس اليساري أوبرادور في كلمة بمناسبة مرور 100 يوم له في الحكم: «لم يتم استخدام اللغة التي تغلب عليها الاتهامات أو اللهجة الحادة، بل على النقيض نحن نستخدم الدبلوماسية والمحادثات على نحو مستمر».

وكان ترمب قد جعل بناء الجدار الحدودي أحد أهم وعوده الانتخابية، لكنه لم يتمكن حتى الآن من الحصول على تمويل كاف لذلك من الكونجرس.