واس - الرياض

أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، أن الاهتمام بالقرآن الكريم في صدر اهتمامات ولاة أمر هذه البلاد وفي مقدمة أولوياتهم، حيث جعلوه منهج حياة ومصدر نظام، على أوامره يسيرون ومن نوره يقتبسون.

وقال بمناسبة الدورة الـ21 لمسابقة الملك سلمان بن عبدالعزيز المحلية لحفظ القرآن الكريم: إن عناية ولاة الأمر بكتاب الله ما هي إلا ترسيخ لنهج المملكة منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن - طيب الله ثراه -، في الرعاية والاهتمام بكتاب الله والعناية بحفظه وتجويده وتفسيره، وتشجيع النشء على الإقبال عليه حفظا وأداء وتجويدا وتفسيرا وإذكاء لروح المنافسة الشريفة بينهم، والإسهام في ربط الأمة بمصدر عزها ومناط فخرها ومنبع مجدها.

ونوه السديس بما تنعم به بلادنا من أمن واستقرار بفضل رعايتها للقرآن والسنة عملا وتطبيقا، فقد اتخذته دستور حياة، وشجعت نشء الأمة الإسلامية بأسرها على حفظه والاهتمام به، وخير شاهد على ذلك مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتفسيره. وثمن ما تقوم به وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وأمانة المسابقة واللجان العاملة لإنجاح المسابقة.